بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» أنواع الكتّاب وأصناف المؤلفين
أمس في 23:02 من طرف الشاذلي الحموي

» الفرق بين المنتديات والفيسبوك
أمس في 1:49 من طرف الشاذلي الحموي

» لاتحقرن من المعروف شيئا
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 - 5:33 من طرف عابرسبيل

» مَتَى يا كرامَ الحَيِّ عَيْنِي تَراكُمُ ..
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 - 2:05 من طرف علي

» من كلام الامام عبدالله الحداد
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 23:48 من طرف الشاذلي الحموي

» الغنى كله في تفويض الامر لله ..
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 21:34 من طرف عبدالله حرزالله

» إذا المرء لم يرعاك إلا تكلفا
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 7:38 من طرف Abdullah

» تذكير الأصدقاء
الأحد 16 سبتمبر 2018 - 22:24 من طرف بلقيس

» شيخي هو السبب ولا تلوموني - يسار الحباشنة ِ
الأحد 16 سبتمبر 2018 - 19:48 من طرف أبو أويس

» اللإحسان الرّكن الثّّالث للدّين
السبت 15 سبتمبر 2018 - 23:31 من طرف سلطان

» تقييمات وإحصائيات في المنتدى
السبت 15 سبتمبر 2018 - 17:54 من طرف أبو أويس

» بمناسبة مرور 10 سنوات على تسجيلي في المنتدى
السبت 15 سبتمبر 2018 - 3:24 من طرف Dalia Slah

»  مَا كُلُ مَن ذَاقَ الْصَّبَابَة مُغْرَمٌ
الجمعة 14 سبتمبر 2018 - 7:46 من طرف احمد محمد البطش

» رسالة سيدي أحمد العلاوي في الإذن بالتربية والإرشاد
الجمعة 14 سبتمبر 2018 - 3:02 من طرف الشاذلي الحموي

» حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)
الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 - 1:51 من طرف أبو أويس

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
سبتمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

اليومية اليومية


القصيدة الشقراطسية في مدح خير البرية

اذهب الى الأسفل

القصيدة الشقراطسية في مدح خير البرية

مُساهمة من طرف رضوان في الثلاثاء 7 يونيو 2011 - 11:07


الحمد لله منا باعـــث الرســــــــــل هدى بأحمد مــــنَّا أحمد السبــــل

خير البرية من بدو ومن حضـــــــر و أكرم الخلق من حاف و منتـعــل

توراة موسى أتت عنه فصدقــــــها إنجيل عيسى بحق غير مفتعـــــل

أخبار أحبار أهــل الكــتب قد وردت عمَّا رأوا ورووا في الأعصر الأول

ضاءت لمولده الآفاق و اتصلــــــــت بُـشرى الهواتف في الاشراق والطفل

وصرح كسرى تداعى من قـواعــــده فانقض منكســـــر الأرجاء ذا مَيَــــل

ونار فارس لم توقد وما خمــــــــدت مُذ ألف عام و نهر القوم لم يســـــــل ِ

خـــرت لبعثته الأوثان وانعثــــــــت ثواقب الشهـــــب ترمي الجنَّ بالشُعل

ومنطــــق الذئب بالتصديق معجـــزة مع الذراع ونطـــق العير و الجمـــــل

وفي دعائك بالأشـــجار حيث أتــت تمشي بأمـــرك في أغصـــــانها الذلل
الشقراطسي

هو أبو عبد الله بن أبي زكرياء يحي بن علي بن زكرياء ، وقد إشتهر
بالشقراطسي و ينسب إلى مدينة رومية قديمة كانت توجد بالقرب من قفصة تسمى
شقراطس ، وقد توفي ليلة الثلاثاء 08 ربيع الأول 466 هـ أي 1073 م.

كان
من علاماء توزر و مناراتها ولقد تتلمذ على يد أبيه يحي بن علي الشقراطسي
فلقنه مبادىء العلوم اللغوية و الدينية ثم ارتحل إلى القيروان و أقام بها
إلى حدود سنة 429 هـ و أخذ عن أبي بكر إبن عبد الرحمان و عبد الحق الصقلي و
عبد المنعم الكندي. كما سافر إلى الشرق حاجا و لقي أعلاما روى عنهم و أنشد
قصيدته الفريدة في مدح النبي ص ا ع س على قبره الكريم .

وتعد
القصيدة الشقراطسية في مدح خير البرية أهم القصائد بين المدائح النبوية فهي
أولا قصيدة فريدة في معانيها و بلاغتها اللغوية و أيسر قصيدة في هذا الباب
وهي مصدر الوحي لكثير من القصائد التي أنشئت بعد.
avatar
رضوان

عدد الرسائل : 220
العمر : 47
تاريخ التسجيل : 11/12/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى