بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» ذكرى وفاة الإمام رضي الله عنه
الجمعة 17 نوفمبر 2017 - 23:37 من طرف إلياس بلكا

» قصيدة النادرات العينية للشيخ عبدالكريم الجيلي
الأحد 12 نوفمبر 2017 - 8:51 من طرف فراج يعقوب

» ليتني كنت فلاحا
الأربعاء 6 سبتمبر 2017 - 12:31 من طرف صالح الفطناسي

» سؤال لأهل المحبة و الصّفاء و الصّدق و النّوال
الإثنين 28 أغسطس 2017 - 17:20 من طرف صالح الفطناسي

» اللهم شد ازري
الأحد 27 أغسطس 2017 - 15:43 من طرف صالح الفطناسي

» منتدى رياض الواصلين
الأربعاء 9 أغسطس 2017 - 5:24 من طرف علي

» دعاء ليلة الزّواج
الأحد 6 أغسطس 2017 - 10:03 من طرف ابو اسامة

» أين اللقاء يا أهل الصفاء
الثلاثاء 2 مايو 2017 - 10:04 من طرف أبو أويس

» النخب العربية و عالم السياسة
الأحد 26 مارس 2017 - 22:59 من طرف علي

» الإسلام والإيمان والإحسان
الأحد 26 مارس 2017 - 9:48 من طرف أبو أويس

» خواطر
الأحد 26 مارس 2017 - 9:46 من طرف أبو أويس

» إلى والدي الحبيب رحمه الله تعالى
السبت 11 مارس 2017 - 0:42 من طرف علي

» الدقائق في تمييز علوم الحقائق
الأربعاء 1 مارس 2017 - 23:10 من طرف علي

» اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ ...
الأحد 26 فبراير 2017 - 4:18 من طرف علي

» بردة الفقير
الأربعاء 22 فبراير 2017 - 8:43 من طرف فراج يعقوب

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
نوفمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية


كلمات مــــشـــرقــــة * من وصايا العارفين *

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

كلمات مــــشـــرقــــة * من وصايا العارفين *

مُساهمة من طرف ابو اسامة في الإثنين 3 نوفمبر 2014 - 11:05

بسم الله والحمد لله ولا إلـــــــه إلاّ الله
كلمات مشرقة * من وصايا العارفين *
وصايا سيّدي عبد السلام بن مشيش مليئة بالحكمة والمعرفة والإشراق وهي كلمات عارف من كبار العارفين، وهي على قلتها مليئة بالمعاني تدل دلالة قطعية أن الرجل انتهت إليه بحق القطبانية العظمى.
نقل عنه تلميذه الوحيد وخليفته من بعده وشيخ المدرسة الشاذلية الإمام أبو الحسن الشاذلي البعض منها سواء كان ذلك في لقائهما غير الطويل أو فيما ظل يتلقاه عنه عن طريق الرؤى المنامية (والرؤيا جزء من سبع وأربعين جزء من النبوة) كما جاء في الحديث الشريف.
قال أبو الحسن أوصاني أستاذي (يعني عبد السلام بن مشيش) فقال:لا تنقل قدميك إلا حيث ترجو ثواب الله ولا تجلس إلا حيث تامن غالبا من معصية الله ولا تصحب إلا ما تستعين به على طاعة الله ولا تصطف لنفسك إلا من تزداد به يقينا وقليل ما هم.
وقال: أهرب من خير الناس أكثر مما تهرب من شر الناس فإن شرهم يصيبك في بدنك وخيرهم يصيبك في قلبك ولئن تصاب في بدنك خير من أن تصاب في قلبك.
وقال: سيئتان قل ما ينفع معهما كثرة الحسنات: السخط لقضاء الله والظلم لعباد الله وحسنتان قل ما يضر معهما كثرة السيئات: الرضى بقضاء الله والصفح عن عباد الله.
وقال أفضل الأعمال أربعة بعد أربعة: المحبة لله، والرضا بقضاء الله، والزهد في الدنيا، والتوكل على الله والقيام بفرائض الله واجتناب محارم الله والصبر على ما لا يعني والورع عن كل شيء يلهي. وقال: أربعة من كن فيه احتاج الخلق إليه، وهي غنى عن كل شيء: المحبة لله تعالى، والغنى بالله والصدق واليقين والصدق في العبودية واليقين بأحكام الربوبية (ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون)
وحكم عبد السلام بن مشيش ومأثوراته على قلة ما وصلنا منها مما تضمنته الكتب التي ترجمت لتلميذه وخليفته أبي الحسن الشاذلي (كلطائف المنن ودرة الأسرار والمفاخر العلية) هي الأسس التي ارتكز عليها ونهل من معينها عطاء المدرسة الشاذلية قديما وحديثا بداية بأحزاب واستغاثات وضراعات ومأثورات أبي الحسن الشاذلي، وأحزاب المرسي وحكم ابن عطاء الله وبقية مؤلفاته (كالتنوير في إسقاط التدبير وتاج العروس وغيرهما) وأشعار البوصيري وقواعد زروق،(سعيد)  فالكل نهلوا ولا يزالون من معين المولى عبد السلام بن مشيش  ولا يزال جبل العلم مرقد بن مشيش بالمغرب كما لا يزال المقام والمغارة الشاذليين بتونس وحميثرا بصحراء عيذاب المصرية (حيث قبر الإمام أبي الحسن الشاذلي) ورباط الإسكندرية حيث أبو العباس المرسي والبوصيري ومقام ابن عطاء عند جبل المقطم بالقاهرة لا تزال هذه المواقع والمشاهد الروحية مثوى لقلوب المحبين والعارفين من أتباع مختلف فروع الطريقة الشاذلية خصوصا والصوفية عموما بل والباحثين عن الراحة النفسية والطمأنينة القلبية والحقيقية الأزلية حتى من غير المسلمين من مختلف الأجناس والثقافات والديانات.(فجبل العلم) حيث مرقد المولى عبد السلام بن مشيش المليء إشراقا وروحانية لا تنقطع أفواج زواره الذين يأتونه من كل صوب وحدب لا يمنعهم مانع من بعد ووعورة في الطريق والمسالك المؤدية إلى المرقد المبارك والذي ترتفع –على امتداد الساعة وتواصل الأيام والأسابيع والأشهر والسنوات- من جوانبه أصوات المقرئين المرتلين لكتاب الله العزيز بأصوات شجية ونبرات مغرقة في الحضور مليئة بالصدق تعقبها قراءة جماعية لتلك التصلية المشيشية على الحضرة المحمدية والتي انتشرت في كل الأمصار، وحفظت عن ظهر قلب من طرف الكبار والصغار والذكور والإناث والعلماء والأميين، وألفت في شرحها وبيان عمق مضامينها عشرات الرسائل واتخذها السالكون لطريق الله وردا عليه يواضبون ودعاء به يستفتحون ويناجون به ربهم والتي نوردها تعميما للفائدة واستلهاما واستفتاحا بها وتعرضا للنفحات الربانية وتواصلا ندعو الله أن يحققه مع صاحبها المولى سيدي عبد السلام بن مشيش رضي الله عنه.
** صلاة سيّدي عبد السّلام بن مشيش **
                  بسم الله الرّحمان الرّحيم
اللهم صل على من منه انشقت الأسرار وانفلقت الأنوار وفيه ارتقت الحقائق وتنزلت علوم آدم فأعجز الخلائق وله تضاءلت الفهوم فلم يُدرِكُه منا سابقٌ ولا لاحق، فرياض الملكوت بزهر جماله مونقة وحياض الجبروت بفيض أنواره متدفقة، ولا شيء إلا وهو به منوط إذ لو لا الواسطة لذهب كما قيل الموسوط صلاة تليق بك منك إليه كما هو أهله، اللهم انه سرك الجامع الدال عليك وحجابك الأعظم القائم لك بين يديك، اللهم ألحقني بنسبه وحققني بحسبه وعرفني إياه معرفة أسلم بها من موارد الجهل، وأكرعُ بها من موارد الفضل، وأحملني على سبيله إلى حضرتك حملا محفوفا بنصرتك، وأقذف بي على الباطل فأدمغه وزُج بي في بحار الأحدية وأنشلني من أوحال التوحيد وأغرقني في بحر عين الوحدة حتى لا أرى ولا اسمع ولا أحس إلا بها واجعل الحجاب الأعظم حياة روحي وروحه سر حقيقتي، وحقيقته جامع عوالمي بتحقيق الحق الأول، يا أول يا آخر يا ظاهر يا باطن، اسمع ندائي بما سمعت به نداء عبدك زكريا، وانصرني بك لك، وأيدني بك لك أجمع بيني وبينك، وحل بيني وبين غيرك (3)، يا الله يا الله يا الله، إن الذي فرض عليك القرآن لرادك إلى معاد ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا(3) إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما، صلوات الله وسلامه وتحيته ورحمته وبركاته على سيدنا محمد عبدك ونبيك ورسولك النبي الأمي وعلى آله وصحبه عدد الشفع والوتر وعدد كلمات ربنا التامات المباركات سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.

مع تحيّات ابو أسامة
avatar
ابو اسامة

ذكر عدد الرسائل : 508
العمر : 67
الموقع : الرّديف
العمل/الترفيه : متقاعد cpg
المزاج : عادي
تاريخ التسجيل : 21/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كلمات مــــشـــرقــــة * من وصايا العارفين *

مُساهمة من طرف ابو ضياء في الإثنين 3 نوفمبر 2014 - 20:31

ابو اسامة كتب:
 (والرؤيا جزء من سبع وأربعين جزء من النبوة) كما جاء في الحديث الشريف.


سيدى ابو أسامة السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته وسلامى الى كل الاحبة فى تلك الربوع والى سيدى محمد بن عمر خاصة  
لقد جاء في الحديث أن الرؤيا الصادقة جزء من ستٍ وأربعين جزءا من النبوة ولقد أوردتها فى مقالك سبع وأربعين وعلى ما أظن خطأ كتابى .
ولقد ذهب بَعْض أَهْل الْعِلْم إلى أن وجه المناسبة في ذكر هذا العدد في الحديث أَنَّ رسول اللَّه صلى الله وسلم ابتدأ الى تمام ستة أشهر بالرؤيا الصادقة الجلية , ثُمَّ أَوْحَى إِلَيْهِ بَعْد ذَلِكَ فِي الْيَقَظَة بَقِيَّة مُدَّة حَيَاته , وَنِسْبَتهَا مِنْ الْوَحْي فِي الْمَنَام جُزْء مِنْ سِتَّة وَأَرْبَعِينَ جُزْءًا ، لِأَنَّهُ عَاشَ بَعْد النُّبُوَّة ثَلَاثًا وَعِشْرِينَ سَنَة عَلَى الصَّحِيح  وكل سنة بها سداسيتان والمعادلة الحسابية  23*2=46 سداسية

_________________
طريق القوم حلة عز وفخر من تسربلها كانت له نسب يغنى عن النسب
avatar
ابو ضياء

ذكر عدد الرسائل : 205
العمر : 57
الموقع : لى بالحمى قوم عرفت بحبهم
العمل/الترفيه : انا الفقيراليكم والغنى بكم ** فليس لى بعدكم حرص على احد
المزاج : فى سليمى وهواها كم وكم ذابت قلوب
تاريخ التسجيل : 01/09/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى