بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» تكلف صناعة التراجم
أمس في 14:15 من طرف علي

» أنواع الكتّاب وأصناف المؤلفين
أمس في 11:23 من طرف محمد حنان

» لماذا البكاء في سماع المديح أشد منه في سماع القرآن
السبت 22 سبتمبر 2018 - 21:57 من طرف محمد كمال

» مراجعة وتجديد في المنتدى
السبت 22 سبتمبر 2018 - 13:15 من طرف إلياس بلكا

» الفرق بين المنتديات والفيسبوك
السبت 22 سبتمبر 2018 - 10:48 من طرف Dalia Slah

» لاتحقرن من المعروف شيئا
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 - 5:33 من طرف عابرسبيل

» مَتَى يا كرامَ الحَيِّ عَيْنِي تَراكُمُ ..
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 - 2:05 من طرف علي

» من كلام الامام عبدالله الحداد
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 23:48 من طرف الشاذلي الحموي

» الغنى كله في تفويض الامر لله ..
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 21:34 من طرف عبدالله حرزالله

» إذا المرء لم يرعاك إلا تكلفا
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 7:38 من طرف Abdullah

» تذكير الأصدقاء
الأحد 16 سبتمبر 2018 - 22:24 من طرف بلقيس

» شيخي هو السبب ولا تلوموني - يسار الحباشنة ِ
الأحد 16 سبتمبر 2018 - 19:48 من طرف أبو أويس

» اللإحسان الرّكن الثّّالث للدّين
السبت 15 سبتمبر 2018 - 23:31 من طرف سلطان

» تقييمات وإحصائيات في المنتدى
السبت 15 سبتمبر 2018 - 17:54 من طرف أبو أويس

» بمناسبة مرور 10 سنوات على تسجيلي في المنتدى
السبت 15 سبتمبر 2018 - 3:24 من طرف Dalia Slah

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
سبتمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

اليومية اليومية


تمام الحج لمحمد عبد الله الهدار

اذهب الى الأسفل

تمام الحج لمحمد عبد الله الهدار

مُساهمة من طرف ابو ضياء في الجمعة 12 فبراير 2016 - 20:37

بسم الله والصلاة والسلام على سيدي رسول الله


أنشأها محمد عبدالله الهداروأهداها للشيخ عبدالقادر السقاف في موسم الحج :



تمــامُ الحج أن تقف المطـايـا    **     على باب الكرامِ أُولي المزايا
فتأتيــــهـمْ خِفافـاً مُسْرِعـات      **   ٍ وتـَرْجِـــعُ مُثقلاتٍ بالعطايـا
أيا مَن ضاق مِن غُصَصِ الليالي **    ولــم يَظفَـــرْ بــزادٍ للمنايــا
تعــالَ معي لنذهبَ حيث تلقى    **    مُناك كــذا أنــا أَلْقَـى مُنايــا
نَحُطُّ رِحالَنـــا في سَفْحِ قــومٍ     **   كِــرامٍ هُـــمْ مَـــلاذٌ للبرايــا
ثمـــالٌ لليتــامى والأيــامى       **  ومُــــدَّخرٌ يَحُلُّــون القضــايا
أُبـــاةُ الضَّـيْمِ يَحمُـونَ الموالي    **   وإنْ وَلَّـــواْ ويَنْسَـــوْنَ الخطايا
يُغِيثُــون اللهيـفَ ويَنْصُرُونَ      ** الضعيفَ ودَأبُهُــمْ كَشْــفُ البلايـا
ومن يكن الإلــه لـه نصــيرا     **     تَـــذِلُّ لــه السُّـراتُ بلا سرايا
فهاك أَمِيــنَهُم حـامي حماهم      **   ومَـن نَصَــبُوه كهفًا في الرزايا
بَقيَّــةُ ماجــــِدينَ وخيرُ خَــبْءٍ    **  خَبَــوْهُ والخبايـــا في الزوايــا
هَـــدَوْهُ ثـم أهْـــدَوهُ هُـــداةٌ       ** فيــا نِعـــمَ الهــداةُ مع الهدايـا
إمـــامٌ في العلوم أبــــو علي     **  وخِرِّيــتٌ بـــما تُخفي الطوايـا
أعبدَالقادر السَّـقّافِ يـاابنَ الـ         ــكِرامِ المطعِمـــين أَجِب ندايـا
فــلي وُدٌ قـــــديم فـــاذكـرُوهُ     ** وعَهــدٌ مِــن بَقِيّــاتِ البقـــــايا
وأوصــاكُم بنــــا مَن خلّفُـوكُم    ** وأنتم خيرُ مَن حَفِــظَ الوصايا
ولي في الرَّكْـــبِ أطفـــالٌ       ** صِغــارٌ وأحبــابٌ بــلا راعٍ رعايــا
أتينــاكم بهم صِفر الأيــادي      ** نَخَبَّـــطُ مثلَ عَشْــــــواءِ العشايا
وفيهم مبتلىً قد كــان يَحـدُو      ** إلى العليــــاءِ ضِـــداًّ للـــــدَّنايا
فأصبحَ في عِقــالٍ لـيس يدري   **  بـما يَجري طريحـًا في الزوايا
وقد شَمَتَ الأعـادِ بنا فمَلُّوا      **  فَرَقُّــوا شـاركونا في الشَّــــكايا
أتينــاكم بهـــــم وكفى بأنـّـــا    **  أتينَـــاكم عِــــلاجــًا للبـــــلايــا
فقُومُـــوا واكشـــفُوا ماليس      ** إلا لــه أنتم وزيــدوا في العطايــا
وقـولــوا: أنتــم مِنّــا ومعنـا     ** هنا وهنـاك في يـــومِ العـرايا
وهيـا عَجِّلُــوا بِقِـــرى مســيري ** ومُنُّــوا بـــالمنى قبلَ المنايـا
فقـد أَنْحَلْـــنَ جســمي سَيِّئاتي   ** وهَـدَّ ضِـياعُ أوقـــاتي قُوايــا
أغيثـوا وارحمـوا عبــداً ضعيفًا ** قضى الأيــامَ يكتســبُ الخطايا
فظـــاهرُه عيـــوبٌ فــوقَ سُقْمٍ  ** وأَسْقَمَ منه مـا تُخفي النوايـا
إلينــا نظرةٌ مــن عــينِ عطــفٍ** بهــا تُحْيُــونَ ماتحتَ الحنـايــا
وكم في النَّفْسِ حاجاتٌ فقولوا: **  قضيناها فتُقضى في القضايا
وصَــلَّى ربُّنــا في كلِّ حـينٍ   ** وسَـلم في المسـاءِ وفي الغـدايا
على طــه وآلٍ ثــم صــــحبٍ  **  وأتبـــــاعٍ هـــــداةٍ للبرايــا

_________________
طريق القوم حلة عز وفخر من تسربلها كانت له نسب يغنى عن النسب
avatar
ابو ضياء

ذكر عدد الرسائل : 205
العمر : 58
الموقع : لى بالحمى قوم عرفت بحبهم
العمل/الترفيه : انا الفقيراليكم والغنى بكم ** فليس لى بعدكم حرص على احد
المزاج : فى سليمى وهواها كم وكم ذابت قلوب
تاريخ التسجيل : 01/09/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى