بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
»  وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ ...
أمس في 21:42 من طرف الشاذلي الحموي

» هل للشيخ إسماعيل الهادفي كتب منشورة؟
أمس في 15:24 من طرف صالح الفطناسي

» الأفراد
الأربعاء 7 نوفمبر 2018 - 22:13 من طرف محمد حنان

»  إمامة التقوى وإمامة العلم
الأحد 4 نوفمبر 2018 - 20:51 من طرف محب العارفين

»  سياحة الخيال في تيه الجمال
السبت 3 نوفمبر 2018 - 2:42 من طرف علي

» شكاية
الأحد 28 أكتوبر 2018 - 22:14 من طرف Dalia Slah

» هل هناك من الأعضاء من تعذر عليه دخول المنتدى ؟
الأحد 28 أكتوبر 2018 - 22:09 من طرف Dalia Slah

» حديث الرويبضة
الإثنين 22 أكتوبر 2018 - 9:13 من طرف عبدالله حرزالله

» سيكون بأسهم بينهم شديد
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 18:36 من طرف عبدالله حرزالله

» تمييز فيوضات وواردات أهل الله شعرا ونثرا عن غيرها
الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 - 11:57 من طرف علي

» " حقيقة التصوف " من مذاكرات سيدي فتحي السلامي
الأحد 14 أكتوبر 2018 - 23:01 من طرف بلقيس

» من مهمات الطريق مراقبة الحق
السبت 13 أكتوبر 2018 - 4:28 من طرف عبدالله حرزالله

» مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية
الجمعة 12 أكتوبر 2018 - 12:20 من طرف الشاذلي الحموي

» فوائد ذكر الله سبحانه وتعالى
الخميس 11 أكتوبر 2018 - 23:16 من طرف محمد صلاح

» المحاسن البهية في معرفة أقدار السادة الصوفية
الإثنين 8 أكتوبر 2018 - 11:42 من طرف عبدالعزيز الرفاعي

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
نوفمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 

اليومية اليومية


مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية

اذهب الى الأسفل

مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية

مُساهمة من طرف علي في الثلاثاء 9 أكتوبر 2018 - 0:56

جدالات عقيمة تحت مسمى " مناظرات " بث شبهات في عقول عوام المسلمين تحت عناوين كشف الحقيقة وبيان الصواب 
أدخلوا العوام من الدهماء فيما لا تحمد عقباه من التشكيك في علماء الأمة وأساطينها حتى تسمع الرويبضة يستهزأ بالأئمة الأعلام وفطاحلة الإسلام 

منابر ظهرت في الأونة الأخيرة منذ سنوات قليلة خرج فيها أناس لا يعرفهم المسلمون من قبل شككوا في كتب التراث الديني الإسلامي وتم نشر ذلك مع الأسف على أوسع نطاق عبر القنوات التلفزيونية وقنوات اليوتيوب وغيرها من وسائل نشر التشكيك والكذب والتدليس ..

هم بحق دعاة على أبواب جهنم قال فيهم النبي عليه الصلاة والسلام كما روى حذيفة رضي الله عنه عند سؤاله للنبي صلى الله عليه وسلم :

( قلتُ: فهل بعد ذلك الخير مِن شر؟
قال دُعَاة على أبواب جهنَّم مَن أجابَهُم إليها قذَفُوه فيها
قلتُ: يا رسول الله صِفْهُم لنا ؟
قال: هُمْ مِن جِلدَتِنا ويتكلَّمون بألسِنتِنا
قلتُ: فما تأمرني إنْ أدركني ذلك؟
قال: تلزم جماعة المسلمين وإمامَهم
قلتُ: فإن لم يكُن لهم جماعة ولا إمام ؟
قال: فاعتَزِل تلك الفِرَق كلها ولو أن تَعَضَّ بأصْل شجرة حتى يُدرِكَك الموت وأنتَ على ذلك )


ذكر هنا حذيفة سؤالا يدل على صدق حدسه في سؤاله و شعوره الوافر من باب الورع والخشية والإحتياط مخافة الوقوع في الشرور كالفتن والفوضى قال ( قلت : فإن لم يكُن لهم جماعة ولا إمام ؟ ) كأنه يشير إلى الزمان الذي سيحصل فيه ذلك وهو ما حدث فعلا في تاريخ الأمة الإسلامية خصوصا ما نشاهده اليوم على أرض الواقع حيث تشتت المسلمون فلا لهم جماعة ولا إمام بعد طغيان ظهور الفرق الضالة والطائفية المقيتة

ثمّ لاحظ كيف أن رسول الله عليه الصلاة والسلام وافقه عندما أجابه ( قال: فاعتَزِل تلك الفِرَق كلها ولو أن تَعَضَّ بأصْل شجرة حتى يُدرِكَك الموت وأنتَ على ذلك ) الشاهد في قوله ( فاعتَزِل تلك الفِرَق كلها ) رغم أن حذيفة لم يذكر مصطلح " الفرق " وهذا الجواب يدل على الكشف المحمدي الصريح بما سيكون في أمته من ظهور لفرق كثيرة ضالة كالخوارج وغيرهم وفي الآونة الأخير ظهور " داعش " وأخواتها

فالأمر النبوي باعتزال جميع تلك الفرق هو أمره لحذيفة ومنه إلى جميع صحابته ثمّ إلى جميع أفراد أمته المحمدية الشريفة إلى يوم القيامة ( فاعتَزِل تلك الفِرَق كلها ولو أن تَعَضَّ بأصْل شجرة حتى يُدرِكَك الموت وأنتَ على ذلك )

من هنا تدرك خطورة الإنتساب إلى الفرق الإسلامية الحادثة التي تدعو للطائفية ومن علاماتها الغلو في الدين كـــ :

- الشيعة الذين غلو في الإمام علي وأبناء الحسين رضي الله عنهم فجرهم ذلك إلى الغلو في معاداة صحابة النبي صلى الله عليه وسلم
- الوهابية الذين غلو في سوء فهم الدين حتى رموا الصوفية والأمة جمعاء بالشرك والغلو في معاداة كل الصوفية



- العلمانيون الذين غلو في المادة وبث الإباحية والإلحاد ينتسبون إلى الإسلام ومن ثمّ يحاربونه فرفضوا شرع الله ودينه ففصلوا باب المعاملات عن باب العبادات والدولة عن السياسة الشرعية فكثر بذلك الفسوق والفجور جراء تحرر من كل وازع ديني فقست قلوبهم بالغفلة عن الله تعالى وذكره وطاعته يصدق فيهم قوله تعالى { وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا ... 

ذكرت هذين الفرقتين - الوهابية والصفويين - خاصة كونهما لا يتورعان عن تكفير الأمة واتهامها بالشرك والبدعة مع التشكيك في علماء الدين والإستهزاء بأئمة الدين

هلكت أمة بين صفوي شيعي وبين وهابي خارجي فالحرب ستدور بينهم الفرقة الأولى تابعة للمعسكر الشرقي روسيا وحلفائها بينما الوهابية مع المعسكر الغربي أمريكا وبريطانيا وحلفائهم من الغرب الصليبي الحاقد

سيكون حسابهم يوم القيامة عند الله عسيراعسيرا عسيرا

الصفويين والوهابية على حد سواء لا عقول لهم فهم سفهاء الأحلام بحق وحقيقة الوارد ذكرهم في الحديث وهم الرويبضات الذين يتكلمون في شأن العامة

لن تتقدم أمة الإسلام وترتقي وتنهض من كبوتها مادام يتزعمها أصناف ثلاثة :


- صفويون
- وهابيون
- علمانيون


إلى الله المشتكى ...
..


عدل سابقا من قبل علي في الأربعاء 10 أكتوبر 2018 - 0:42 عدل 2 مرات

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
avatar
علي

ذكر عدد الرسائل : 962
العمر : 47
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية

مُساهمة من طرف Dalia Slah في الثلاثاء 9 أكتوبر 2018 - 8:48

نعم ...الى الله المشتكى
ولكن سيدي علي هل نحن بمثل هذا القول (الى الله المشتكى) قد اعذرنا الى الله وكأنما لا شيء بايدينا سوى الشكوى إلى الله
واين منا قوله تعالى (إن تنصروا الله ينصركم)

تم الإرسال من خلال التطبيق Topic'it
avatar
Dalia Slah

انثى عدد الرسائل : 20
العمر : 45
تاريخ التسجيل : 10/09/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية

مُساهمة من طرف علي في الثلاثاء 9 أكتوبر 2018 - 10:33

{ فَتَوَلَّىٰ عَنْهُمْ وَقَالَ يَا قَوْمِ لَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ رِسَالَةَ رَبِّي وَنَصَحْتُ لَكُمْ وَلَٰكِن لَّا تُحِبُّونَ النَّاصِحِينَ } 

وَتَوَلَّىٰ عَنْهُمْ وَقَالَ يَا أَسَفَىٰ عَلَىٰ يُوسُفَ وَابْيَضَّتْ عَيْنَاهُ مِنَ الْحُزْنِ فَهُوَ كَظِيمٌ 

{ قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ وَأَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ }  


على العبد المؤمن أن ينصح لله قدر استطاعته كما نصحت العبد الفقير المسلمين خصوصا الصوفية بالتقليل من الإدمان على الفيسبوك لكن الحال كما ترى فالمستجيبون قليل قليل قليل 

إلى الله المشتكى ..

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
avatar
علي

ذكر عدد الرسائل : 962
العمر : 47
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية

مُساهمة من طرف بلقيس في الثلاثاء 9 أكتوبر 2018 - 22:05

إنا لله وإنا إليه راجعون
فقدنا وفقدت أمتنا مقومين هامين أساسيين الإرادة وعلو الهمة
عسى الله أن يبدل حالنا الى أحسن حال. وجودكم يبعث الأمل في الأمة
نفع الله بكم البلاد والعباد
avatar
بلقيس

انثى عدد الرسائل : 15
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 16/09/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية

مُساهمة من طرف Dalia Slah في الأربعاء 10 أكتوبر 2018 - 19:49

الله يصلح احوالنا واحوال الأمة سيدي علي

تم الإرسال من خلال التطبيق Topic'it
avatar
Dalia Slah

انثى عدد الرسائل : 20
العمر : 45
تاريخ التسجيل : 10/09/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية

مُساهمة من طرف الشاذلي الحموي في الخميس 11 أكتوبر 2018 - 15:28

الوهابية أشغلت الأمة بما لايقل عن قرن من الزمان من الاشتغال بنقاشاتهم ومجادلاتهم وتأليف الكتب بشأنهم بل أصبح طلب العلم السني في العصر الحديث عبارة عن حفظ مسائل للرد على الوهابية ..
فافتتنوا وفتنوا غيرهم ..
وهنا يظهر الفرق بين اسلام وتدين يقوم على منهج ووعي صحيح ومعرفة للاولويات وماتحتاجه الأمة فعلا وبين تدين يمتلئ تعصبا وتطرفا ولو كان سنيا .
avatar
الشاذلي الحموي

ذكر عدد الرسائل : 19
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 03/10/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية

مُساهمة من طرف علي في الجمعة 12 أكتوبر 2018 - 11:47

الوهابية فتنة حقيقية ظهرت في الأمة انتحلت صفة " أهل السنة " زورا وبهتانا لذلك أشغلت علماء الأمة ودعاتها بالرد على هجومهم الكاسح الذي يهدف إلى عمل غسيل دماغ بالكامل لكل مفتتن بمنهجهم الوهابي القائم أساسا على محاربة الصوفية تحديدا وأولياء الأمة أو بالتحديد محاربة " باب السير والسلوك الرباني " لكن في صورة محاربة البدع والأعمال الشركية الموجودة فعلا والصادرة من كثير من العوام لكن الفرق فيما بيننا وبينهم أننا نفرق بين الشرك العقائدي الذي لا نتهم به الأمة الإسلامية وبين شرك الأعمال والأقوال وهذا حاصل في الأمة بلا جدال وبين مسألة التبرك وهي مسألة شرعية لا ينكرها إلا محجوب 


لكن بعد هذه المرحلة أمسى الأمر كما ذكرتم سيدي ماهر لكن أصل الرد على الوهابية صحيح حيث ظهرت فتنتهم وعمت حتى وصلت الحرمين الشريفين وأنتم ولا شك تدركون تماما فتنة الوهابية وما حصل فيها من قتل وسفك دماء ...الخ 



هناك حقيقة موازية وهي أن التصوف انحرف به كثير من المنتسبين إليه من العوام وجعلوه ذبائح للأولياء وما يسمونه في تونس " الزردة "  جمع  " زرد " فكل هذا ضلال وباطل لا يقوم على أساس ولا شرع وهو من القواطع عن الله تعالى 


نعود بالنسبة لمسألة المناظرات التلفزيونية في القنوات الفضائية وعلى اليوتيوب قامت في الحقيقة على استقطاب المشاهدين لهذه القناة أو تلك لكسب المال كما تجد بعض المتناظرين يكسبون أموالا جراء ذلك 
فهي في الحقيقة تقوم على أساس لا يحبه الله ويرضاه وما كانت قط هكذا تدار المناظرات فالمناظرات الحقيقية يشرف عليه العلماء أساسا وهم من يديرونها أو يشرف عليها الحاكم والسلطان ورجال الدولة العقلاء الفقهاء العلماء الذين يميزون بين الحق والباطل وينزلون تحت حكم أهل العلم والفتوى 
أما اليوم فتجد العلمانيين من يشرفون عليها ويسوقونها للعامة الذين لا يفهمون تقريبا شيئا في العلوم الدينية والشرعية إلا نزرا يكاد لا يذكر 
 بيد أن المفترض أن تجري تلك المناظرات العلمية في أكاديميات شرعية أو جامعات إسلامية يشرف عليها أهل الإختصاص وتكون جادة ويعمل الحاكم بمقتضى نتائجها فعلى هذا دأب علماء السلف ومن جاء من بعدهم 


أما مناظرات اليوم فغالبها انتصار للنفوس ومكابرة وعناد فقلما تجد واحدا من المتناظرين يعترف لخصمه بحقيقة قالها أو بخطأ صححه له 


مناظرات يشرف عليها الأديولوجيون من العلمانيين أو الملحدين ممن يسمونهم متنورين أو المنتمون إلى الفرق والطوائف الإسلامية المتعصبة فتجد من يدير المناظرة متحيزا لطرف دون طرف كونه على نفس منهجه وأديولوجيته وهذا من غريب الأعاجيب وما كانت قط المناظرات تدور بهذا الشكل الظلامي .. الخ 

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
avatar
علي

ذكر عدد الرسائل : 962
العمر : 47
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مفاسد المناظرات الدينية التلفزيونية

مُساهمة من طرف الشاذلي الحموي في الجمعة 12 أكتوبر 2018 - 12:20

نعم سيدي لاشك ان الوهابية فتنة العصر أفسدوا على الناس عقولهم وقلوبهم ولبسوا عليهم دينهم وعقائدهم كما تفضلتم والرد عليهم واجب أهل العلم ..
غير أن الافتتنان بالرد عليهم اتى من حيث الانشغال بهم عما هو اوجب منهم او ماهو واجب غيرهم  حتى لم يعد لطالب العلم هم ولا تفكير بغير الرد عليهم  او من حيث المبالغة في عداوتهم فتجاوز الأمر من كونهم اخواننا بغوا علينا الى تكفير وبغض وحقد لذواتهم وموالاة الطغاة والمجرمين والفسقة والظلام من اجل الخلاص منهم .… الخ من الصور الأخرى
لذلك قلت الفقير أنهم افتتنوا وفتنوا غيرهم .
avatar
الشاذلي الحموي

ذكر عدد الرسائل : 19
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 03/10/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى