بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» ذكرى وفاة الإمام رضي الله عنه
الجمعة 17 نوفمبر 2017 - 23:37 من طرف إلياس بلكا

» قصيدة النادرات العينية للشيخ عبدالكريم الجيلي
الأحد 12 نوفمبر 2017 - 8:51 من طرف فراج يعقوب

» ليتني كنت فلاحا
الأربعاء 6 سبتمبر 2017 - 12:31 من طرف صالح الفطناسي

» سؤال لأهل المحبة و الصّفاء و الصّدق و النّوال
الإثنين 28 أغسطس 2017 - 17:20 من طرف صالح الفطناسي

» اللهم شد ازري
الأحد 27 أغسطس 2017 - 15:43 من طرف صالح الفطناسي

» منتدى رياض الواصلين
الأربعاء 9 أغسطس 2017 - 5:24 من طرف علي

» دعاء ليلة الزّواج
الأحد 6 أغسطس 2017 - 10:03 من طرف ابو اسامة

» أين اللقاء يا أهل الصفاء
الثلاثاء 2 مايو 2017 - 10:04 من طرف أبو أويس

» النخب العربية و عالم السياسة
الأحد 26 مارس 2017 - 22:59 من طرف علي

» الإسلام والإيمان والإحسان
الأحد 26 مارس 2017 - 9:48 من طرف أبو أويس

» خواطر
الأحد 26 مارس 2017 - 9:46 من طرف أبو أويس

» إلى والدي الحبيب رحمه الله تعالى
السبت 11 مارس 2017 - 0:42 من طرف علي

» الدقائق في تمييز علوم الحقائق
الأربعاء 1 مارس 2017 - 23:10 من طرف علي

» اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ ...
الأحد 26 فبراير 2017 - 4:18 من طرف علي

» بردة الفقير
الأربعاء 22 فبراير 2017 - 8:43 من طرف فراج يعقوب

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
ديسمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      

اليومية اليومية


حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

صفحة 4 من اصل 4 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف عماري في الخميس 6 نوفمبر 2014 - 7:08

هل من مزيد ؟؟؟

عماري

عدد الرسائل : 3
تاريخ التسجيل : 13/10/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف moundhir في الخميس 27 نوفمبر 2014 - 20:49

عماري كتب:هل من مزيد ؟؟؟
avatar
moundhir

ذكر عدد الرسائل : 6
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 29/09/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف ابو اسامة في الإثنين 4 مايو 2015 - 18:51

بسم الله الرّحمان الرحيم
وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

سمعنا عن سيدي محمد بن عمر مقدم الزاوية الإسماعيلية بالرديف القصة الآتية
بينما كان أحدهم ينوي سرقة بيت الأستاذ قدس الله سره بتوزر وكان الأستاذ يقيم لقاءا كبيرا بمسكنه الثاني بالحامة فاطّلع السارق فرأى الأستاذ في جمع غفير من الإخوان بالحامة فرجع إلى البيت بتوزر ليتسنى له سرقة المحل غير أنه وجد نفس المنظر الّذي تركه بالحامة، الشيخ يقيم لقاءا مع الإخوان فرجع إلى الحامة مسرعا وهو مندهش لما رأى فوجد الشيخ  مع الفقراء بنفس المشهد أيضا فاستغرب الأمر وقدم على الشيخ يطلب منه المعذرة لسوء نيته وأعلن توبته وأخذ عنه الطريق. 
إن شاء الله أوافيكم لاحقا بقصة أخرى
avatar
ابو اسامة

ذكر عدد الرسائل : 508
العمر : 67
الموقع : الرّديف
العمل/الترفيه : متقاعد cpg
المزاج : عادي
تاريخ التسجيل : 21/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف أبو أويس في الإثنين 11 مايو 2015 - 19:20

بسم الله، والصلاة والسلام على خير خلق الله وأشرفهم سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان.


حدثنا مولانا وشيخنا سيدي إسماعيل الهادفي رضي الله عنه قال:



كان في توزر رجل شهر باسم (الدّو) معروفا في البلاد بالسرقة والإنحراف ولكنه كان يجالس كثيرا سيدي الشيخ يونس بن عبد الرحيم رحمه الله حيث كان يجلس مع جماعة الحي في البرطال القريب من المسجد، وكلما حان وقت الصلاة يقوم الحاضرون للدخول للمسجد إلا هذا الرجل يمكث في مكانه حتى يخرج الجماعة.
وفي يوم من الأيام قال له سيدي يونس: يا الدّو أنت ولّيت صاحبنا وجليسنا وواحد منا ماو توب ويزيك من الطيش وصل كيف الناس معانا.
فقال له: سيدي الشيخ أنا والله ناوي أما ما نعرفش نصلي.
فقال له: وقت تكون معنا في المسجد تبّع الإمام ولا يهمك، أما وقت تكون وحدك صل ركعتين في كل صلاة .
فأخذ الرجل بنصيحة الشيخ.
وحصل أنه دخل يوما مسجدا آخر وصلى ركعتين وهمّ بالخروج فقال له إمام ذلك المسجد: آش صليت يا الدّو؟
فقال: صليت الظهر
فقال له: الظهر أربع ركعات موش إثنين!!.
فقال له: ياخي أنت تعرف خير من سيدي الشيخ يونس بن عبد الرحيم، هو قالي ركعتين وانت تقل لي أربعة!!!
فقال له: هل الشيخ قالك صل ركعتين في الظهر؟
فقال له: أي نعم وفي كل الصلوات.
فذهب ذلك الإمام للشيخ مستفسرا ومستنكرا الركعتين في كل صلاة، فكان ردّ الشيخ له:

يا خي متعرفش الدّو آش كان ؟ أنا كتّفتو من إثنين وأنت كملو الإثنين الباقين...

_________________
avatar
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1339
العمر : 58
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف منصور في الثلاثاء 12 مايو 2015 - 17:30

أبو أويس كتب:

يا خي متعرفش الدّو آش كان ؟ أنا كتّفتو من إثنين وأنت كملو الإثنين الباقين...

ما شاء الله ما شاء الله
حكمة المشائخ.
avatar
منصور
مساعد مشرف عام

ذكر عدد الرسائل : 189
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 02/12/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف ابو اسامة في الإثنين 18 مايو 2015 - 11:01

بسم الله الرحمان الرحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه.

بينما كنا ذات يوم بصدد اصلاح الجدار الخارجي للمسجد القديم اذ رأينا رجلا يجري خلف احد من ابناء شيخنا رضي الله عنه وهو يشتم  بعبارات بذيئة ثم اخذ يضرب الولد فهممت للدفاع عنه، وقبل ان اصل الى الرجل خرج علينا مولانا الامام رضي الله عنه وخاطبه قائلا: سيّب عليك من الذرّي يا راجل هيا نتفاهموا على اصلاح قفل الباب راهو مكسر. ثم داخلا للمسجد..
فقلت في نفسي حقيق علينا أن نتعلم منه هذا الخلق العظيم وكيف نتعامل مع ذوي الاخلاق البذيئة.
وفق الله الجميع للخلق والآداب المحمدية.
avatar
ابو اسامة

ذكر عدد الرسائل : 508
العمر : 67
الموقع : الرّديف
العمل/الترفيه : متقاعد cpg
المزاج : عادي
تاريخ التسجيل : 21/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف أبو أويس في الثلاثاء 19 مايو 2015 - 19:00

بسم الله، والصلاة والسلام على خير خلق الله وأشرفهم سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان.


حدثنا مولانا وشيخنا سيدي إسماعيل الهادفي رضي الله عنه قال:

كان أحد المشائخ إبتلاه الله بإبن يعاقر الخمرة، وكان يأتيه وهو في الدرس ويطلب منه النقود، فيعطيه  ضعف ما يطلب، واستمر هذا الأمر وسط  حيرة وتعجب الطلبة، (كيف يعطيه النقود وهو يعلم أنه يشتري بها الخمر بل يعطيه ضعف ما يطلبه ؟)
وبعد مدة راجع الإبن نفسه وتساءل كيف أن الطلبة يأتون من أقاسي البلدان لتعلم العلم والأدب والتقوى من والده، وهو معرض عن هذا  الخير ويعصي الله ووالده رغم إحسانه له وعدم ردّ طلبه. فندم على فعله وقرر أن يتوب ويدخل مع الطلبة في دروسهم ونشاطهم.
وفي الغد جاء لوالده أمام الطلبة واعتذر منه وطلب الصفح والتوبة والرجوع عما كان يفعل ومواكبة نشاطهم... ففرح الشيخ به وبتوبته وكذلك الحاضرون وابتهجوا بذلك.
ثم سأل الشيخَ بعضُ الحاضرين:
سيدي لقد كنا متعجبين من فعلك مع إبنك، (كيف تعطيه النقود وأنت تعلم أنه يشتري بها الخمر بل ويزداد عجبنا في إعطائك له ضعف ما يطلب؟)
فقال لهم:
إني أعلم أن كل شئ بقدر وأعلم أنه مقدّر عليه أن يشرب كمية محددة لا أكثر منها ولا أقل... فكنت أعطيه أكثر مما يطلب وأنا أسأل الله أن يعجل رفع هذه المصيبة عنه ويقطعها لتعجل له التوبة، والحمد لله استجاب الله لنا بحسن ظننا.

وفي الحديث:  أنا عند ظن عبدي بي...
     قال الشاعر: وإني لأدعو الله حتى كأنني *** أرى بجميل الظن ما الله صانع


عدل سابقا من قبل أبو أويس في الثلاثاء 14 يوليو 2015 - 23:42 عدل 1 مرات

_________________
avatar
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1339
العمر : 58
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف ابو اسامة في السبت 4 يوليو 2015 - 10:45

بسم الله الرّحمان الرّحيم
لوسكتّ لأكلنا

في سنة..1403هجري..والموافق..لـ 1983ميلادي/كتبَ الله لنا حجّة إن شاء الله موفّقة بمعيّة مولانا الإمام قدّس الله روحه ونوّر ضريحه مع جمع غفير من المريدين..وكان مولانا الأمام رضي الله عنه يقوم بدرس في الأحكام الفقهيّة بمنزل إقامته رضي الله بالمدينة المنوّرة.وذات يوم بينما كان رضي الله عنه يشرح بعض المسائل قَدَمَّ صاحب المحل صينيّة شّاي في إبريقين الأول صغير به شاي للأستاذ رضي الله عنه والآخر كبير به شاي للمريدين. فشرب كأسا ثم أعطى الإبريق الصّغير لأحد المريدين لكي يُوزّعه على الحاضرين وكانوا جمعا غفيرا فبدأ  بتوزيع الشّاي على الحاظرين غير أنّه فتح الإبريق لينظر محتواه فانتهره مولانا الإمام رضي الله عنه.قائلا له: لماذا فتحته ؟.. قال عليه الصّلاة والسّلام لأبي رافع: إنّك لوسكتّ لناولتني كلّما طلبت الذّراع
avatar
ابو اسامة

ذكر عدد الرسائل : 508
العمر : 67
الموقع : الرّديف
العمل/الترفيه : متقاعد cpg
المزاج : عادي
تاريخ التسجيل : 21/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف أبو أويس في الإثنين 13 يوليو 2015 - 19:27



سَيِّدي الحاج الصادق بالشاوش، رحمه الله.
قيل فيه: أنه سَيِّدٌ من حُكماء الطريقة المَدنيَّة الأفاضِل، ومِن أصْحاب المَعرفَة الأماثِل. انْضمَّ إلى سِلك الطريق في أواخر عِشرينات القَرن المَاضي، حينَ كان في عزِّ شَبابهِ، وظلَّ مُحافظًا على الوِداد، إلى أن وافاهُ الأجل في بِدايَة القَرن العشرين

رحم الله سيدي الصادق كان قد زار شيخنا سيدي إسماعيل الهادفي رضي الله عنه بتوزر في أواخر الثمانينات وقد فرح لقدومه أيما فرح وأنزله بين الفقراء منزلة تليق به وشهد له بالمعرفة والرسوخ والتمكين  في طريق الله ... وكنت حاضرا ذاك المجلس الذي أراد فيه تجديد العهد عن شيخنا فقال له: الله الله كيف هذا... لا أبايعك على مبايعة شيخي سيدي المداني رحمه الله، وماذا سأضيف لك عما أعطاك سيدنا..
وكان فقيرا بحق رحمه الله مملوءا أدبا وسكينة ووقارا. اللهم كما جمعتنا بأحبابك في الدنيا اجمعنا بهم في الآخرة عندك يا مليكا ويا مقتدرا.

كما أذكر أن يوم زيارته تكرم علينا إمامنا رضي الله عنه وكل من حضر ذلك المجلس بورد: (لا إلاه إلا الله الملك الحق المبين) وقال إنه لتصفية الوارد.


عدل سابقا من قبل أبو أويس في الثلاثاء 14 يوليو 2015 - 1:22 عدل 1 مرات

_________________
avatar
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1339
العمر : 58
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف ابو ضياء في الإثنين 13 يوليو 2015 - 23:03

بسم الله والصلاة والسلام على سيدي وحبيبي رسول الله 


      لي سادةٌ منْ عزِّهمْ    ***       أقدامُهمْ فوقَ الجِباه
    إنْ لمْ أكُنْ منهمْ فَلي   ***      في حُبِّهمْ عزٌ وَجاه

_________________
طريق القوم حلة عز وفخر من تسربلها كانت له نسب يغنى عن النسب
avatar
ابو ضياء

ذكر عدد الرسائل : 205
العمر : 57
الموقع : لى بالحمى قوم عرفت بحبهم
العمل/الترفيه : انا الفقيراليكم والغنى بكم ** فليس لى بعدكم حرص على احد
المزاج : فى سليمى وهواها كم وكم ذابت قلوب
تاريخ التسجيل : 01/09/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف منصور في السبت 8 أغسطس 2015 - 15:41

أبو أويس كتب:

كما أذكر أن يوم زيارته تكرم علينا إمامنا رضي الله عنه وكل من حضر ذلك المجلس بورد: (لا إلاه إلا الله الملك الحق المبين) وقال إنه لتصفية الوارد.

هل يجوز لمن لم يحضر ذاك المجلس أن يذكر هذا الورد. وشكرا لكم؟
avatar
منصور
مساعد مشرف عام

ذكر عدد الرسائل : 189
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 02/12/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف أبو أويس في الأحد 9 أغسطس 2015 - 17:08

منصور كتب:
أبو أويس كتب:

كما أذكر أن يوم زيارته تكرم علينا إمامنا رضي الله عنه وكل من حضر ذلك المجلس بورد: (لا إلاه إلا الله الملك الحق المبين) وقال إنه لتصفية الوارد.

هل يجوز لمن لم يحضر ذاك المجلس أن يذكر هذا الورد. وشكرا لكم؟

السلام  عليكم ورحمة الله
سيدي الفاضل سألنا شيخنا سيدي إسماعيل الهادفي رضي الله عنه في حادثة مماثلة فأجابنا بأن الإذن يخصّ من حضر ذاك المجلس ولا يتعداه إلا بإذن صريح كأن نقول: هذا إذن عام أو بلغوا إخوانكم هذا الورد...
واعلم أخي الكريم أن طريق التصوف قائم على الأذون والتوجيه والتربية من قبل الشيخ والطاعة والالتزام والأدب من قبل المريد فهي مسألة مشتركة بينهما والتوفيق من الله لكل منهما...
ولما كان التصوف قائم على الإرشاد فينبغي للمريد والسالك أن لا يخوض في أمر ولا يتقدم خطوة إلا بإشراف الشيخ فكان لا بد للمريد من استئذان الشيخ في كل ورد يعمل به.
وقد جرت العادة عند أهل الطريق أن تكون كل أعمال المريد بإشراف الشيخ وإرشاده  فلو سلك المريد الطريق كما يشاء لما عاد هناك ضرورة للشيخ والنتيجة هي تخبط المريد في الطريق إلا أن يتولاه الله برحمته.
وكم رأينا من مريدين تاهوا وضاعوا نتيجة سلوكهم الفردي دون إستئذان...
والأمر الأخير فالحقيقة عندما تقرأ وردا وأنت مجاز ومأذون فيه يختلف اختلافاً جذرياً عن قراءته بدون إذن والسبب في هذا هو أنك عندما تقوم بهذا الورد وأنت مجاز فيه من شيخ سيختلف بالنسبة لشعورك بالنورانية والسر الذي فيه .....
والله أعلم

_________________
avatar
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1339
العمر : 58
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف علّ بن محمد في السبت 22 أغسطس 2015 - 22:11

باب حقوق الصحبة
من حقوق الأخ علي الأخ أن يتعامي عن عيوبه، فقد قال سيدنا الشيخ محمد بلقايد قدس الله سرّه:.. (..من نظر إلي عيوب الناس قل نفعه وخرب قلبه..)..، وقد قالوا..اذا رأيتم الرجل موكلا بعيوب الناس..خبيرا بها..أعلموا أنه قد مكر به..
وقال قدس اله سرّه... (...من علامات الاستدراج للعبد نظره في عيوب الناس وعماه عن عيوب نفسه...)..
ومصدقا لكلام شيخنا قدس الله سرّه..نقول.. ما رأينا شيئا أحبط للأعمال، ولا أفسد للقلوب،ولا أسرع لهلاك العبد، ولا أقرب من المقت..،.. ولا الرياء..،.. والعجب..،.. والرياسة من قلة معرفة العبد عيوب نفسه، ونظرة في عيوب الناس..
وقال ايضا قدس الله سرّه ...(..ومن حق االفقير على الفقير أن يحمل ما يراه منه علي وجه من التأويل الجميل ما أمكن فإن لم يجد تأويلا رجع علي نفسه باللوم..لو اراد الله لي ان انظر خيرا ماأراني عيوب اخي...)..، وقد اطلع احد الفقراء على هذا الكلام فقال رضى الله عنه..صدق سيدنا الشيخ..والله لو أن الواحد منا عند صدور فعل او قول من اخيه ..ووضع نفسه مكانه ..لحمله ذلك على إحسان الظن بالآخرين..، ..فقال له احد الفقراء ايجد دليل في كتاب الله يشير الى هذا المعنى..فقال نعم قوله تعالى من سورة النور...لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنين و المؤمنات بانفسهم خيرا... فخطر لي خاطر عند سماع هذه الىية الكريمة من سيدي ان الفقير بل المؤمن الصادق يشعر أن عباد الله كيان واحد حتى ان الفقير المتوجه الى الله مع استحضار وسيلته نصب عينه حين يلقى أخاه و يسلم عليه فكانما يسلم على نفسه...فإذا دخلتم بيوتا فسلموا على أنفسكم...
وقال ايضا قدس الله سرّه...(...ومن حق مؤمن على المؤمن أن يرجو له من الخيرات، والمسامحة، وقبول التوبة ولو فعل من المعاصي ما فعل كما يرجو ذلك لنفسه...)...
هكذا ذأب سادتنا الشائخ رضوان الله عنهم... يقول سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه... لاتظن بكلمة خرجت من أخيك تامؤمن شرا..و انت تجد لها في الخير محملا..
فهكذا تكون الصحبة الحقيقية إحسان الظن بالفقراء و عباده ،حتى فيما يظهر أنه لا يحتمل وجها من أوجه الخير..
وقال ايضا قدس الله سرّه...ومن حق االمؤمن على االمؤمن .. ألا ينظر إلي زلة سبقت .. ولا يكشف عورة سترت.... فقد قال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ... من راى عورة فسترها.. كان كمن احيا موؤدة من قبرها ...
نقارن قول سيدنا الشيخ قدس الله سرّه بحديث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم نقتبس ان عند صدور قول او فعل يسبب لك ضيقا أو حزنا حاول إلتماس الاعذار... واستحضر ما يقوله لك شيخك في هذا الباب... فإن لم تجد عذرا .. فقل لعل له عذرا لا أعرفه... و لله در من قال... .
تأن ولا تعجـل بلومـك صاحــبًا لعل له عــذرًا وأنــت تــلــوم
وقال قدس الله سرّه ...(..ومن حق المؤمن على المؤمن ألا يعيره بذنب ولا غيره، فإن المعايرة تقطع الود أو تكدر صفاءه...)... جاء عن سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم...من عير أخاه بذنب لم يميت حتى يعمل ذلك الذنب... .
أي - لا تعب أخاك بما أصابه من مصائب دنياه فأنه في ذلك إما مظلوم سينصره الله، أو مذنب عوقب فطهره الله ومن الرعونة أن تفتخر بما لا تأمن سلبه وتعير أحدا بما لا يستحيل في حقك وأنه تعلم أن ما جاز على مثلك جاز عليك.... و قل بما جاء في كتابه الكريم....و لا تجعل في قلوبنا علا للذيم آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم...قال لي شيخي...محمد الهادي رضى الله عنه و أرضاه..كما تحب ان يستغفر لك ..كذلك ينبغي ل كان نستغفر له – أي أخي في الطريق- وفي القران دعاء ياسيدي عليّ داوم عليه... و الذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا و لإخواننا الذين سبقوما بالايمان و لا تجعل في قلوبنا غلا للذين أمنوا ربنا إنك رءوف رحيم.....ياسيدي..كن مخموم القلب؟ ....
وله ايضا قدس الله سرّه....من حق المؤمن على المؤمن ألا ينظر له بعين الاحتقار، من نظر إلى أخيه بعين احتقار عوقب بالذل ..و من نظر الى اخيه كما جاء في الجديث نظرة ود غفر الله له... . وسمعناه مرة ايضا يقول قدس الله سرّه ...ومن حق المؤمن على المؤمن إذا اطلع على عيب فيه،...أن يتهم نفسه في ذلك،...ويقول...:... إنما ذلك العيب فّيّ لأن المسلم مرآة المسلم،..ولا يرى الإنسان في المرأة إلا صورة نفسه.... وقد صحب رجل ... إبراهيم بن أدهم... فلما أراد أن يفارقه قال له لو نبهتني على مافيّ من العيب ..فقال له...ياسيدي لم ارى لك عيبا لاني لحظتك بعين الولاء..فأستحسنت منك مارايت..فأسال غيري عن عيبك....
و لهذا اهل النسبة لما علموا ان كل نبات لا ينبت و لا يثمر إلا بجعله تحت الارض ..تعلوه الارجل جعلوا انفسهم أرضا للكل ..سمعت احد الفقراء يقول يقول سيدي عليّ وفا...انما جعل الله لكم الارض بساطا ليعلمكم التواضع..فتواضعوا تنبسطوا....

avatar
علّ بن محمد

ذكر عدد الرسائل : 10
العمر : 57
تاريخ التسجيل : 15/08/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حدّثني عن من أحب ... ( حديث عن الفترة الذهبية )

مُساهمة من طرف محبة أهل الله في السبت 10 ديسمبر 2016 - 3:14


جزاكم الله تعالى خير الجزاء سيدي أبو أويس حفظكم الله 
 من أغنى المواضيع فائدة نفّعنا الله تعالى به 
avatar
محبة أهل الله

انثى عدد الرسائل : 76
العمر : 44
المزاج : (الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ)
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف أبو أويس في الجمعة 6 يناير 2017 - 2:26

محبة أهل الله كتب:

جزاكم الله تعالى خير الجزاء سيدي أبو أويس حفظكم الله 
 من أغنى المواضيع فائدة نفّعنا الله تعالى به 

جازاكم الله كل خير أختنا الفاضلة

_________________
avatar
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1339
العمر : 58
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف فراج يعقوب في الثلاثاء 10 يناير 2017 - 7:27

علّ بن محمد كتب:  باب حقوق الصحبة                                        
من حقوق الأخ علي الأخ أن يتعامي عن عيوبه، فقد قال سيدنا الشيخ محمد بلقايد قدس الله سرّه:.. (..من نظر إلي عيوب الناس قل نفعه وخرب قلبه..)..، وقد قالوا..اذا رأيتم الرجل موكلا بعيوب الناس..خبيرا بها..أعلموا أنه قد مكر به..                                        
وقال قدس اله سرّه... (...من علامات الاستدراج للعبد نظره في عيوب الناس وعماه عن عيوب نفسه...)..                                                                                        
ومصدقا لكلام شيخنا قدس الله سرّه..نقول.. ما رأينا شيئا أحبط للأعمال، ولا أفسد للقلوب،ولا أسرع لهلاك العبد، ولا أقرب من المقت..،.. ولا الرياء..،.. والعجب..،.. والرياسة من قلة معرفة العبد عيوب نفسه، ونظرة في عيوب الناس..                                                
وقال ايضا قدس الله سرّه ...(..ومن حق االفقير على الفقير أن يحمل ما يراه منه علي وجه من التأويل الجميل ما أمكن فإن لم يجد تأويلا رجع علي نفسه باللوم..لو اراد الله لي ان انظر خيرا ماأراني عيوب اخي...)..، وقد اطلع احد الفقراء على هذا الكلام فقال رضى الله عنه..صدق سيدنا الشيخ..والله لو أن الواحد منا عند صدور فعل او قول من اخيه ..ووضع نفسه مكانه ..لحمله ذلك على إحسان الظن بالآخرين..، ..فقال له احد الفقراء ايجد دليل في كتاب الله يشير الى هذا المعنى..فقال نعم قوله تعالى من سورة النور...لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنين و المؤمنات بانفسهم خيرا... فخطر لي خاطر عند سماع هذه الىية الكريمة من سيدي ان الفقير بل المؤمن الصادق يشعر أن عباد الله كيان واحد حتى ان الفقير المتوجه الى الله مع استحضار وسيلته نصب عينه حين يلقى أخاه و يسلم عليه فكانما يسلم على نفسه...فإذا دخلتم بيوتا فسلموا على أنفسكم...                                                                    
وقال ايضا قدس الله سرّه...(...ومن حق مؤمن على المؤمن أن يرجو له من الخيرات، والمسامحة، وقبول التوبة ولو فعل من المعاصي ما فعل كما يرجو ذلك لنفسه...)...        
هكذا ذأب سادتنا الشائخ رضوان الله عنهم... يقول سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه... لاتظن بكلمة خرجت من أخيك تامؤمن شرا..و انت تجد لها في الخير محملا..
فهكذا تكون الصحبة الحقيقية إحسان الظن بالفقراء و عباده ،حتى فيما يظهر أنه لا يحتمل وجها من أوجه الخير..                                                                        
وقال ايضا قدس الله سرّه...ومن حق االمؤمن على االمؤمن .. ألا ينظر إلي زلة سبقت .. ولا يكشف عورة سترت.... فقد قال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ... من راى عورة فسترها.. كان كمن احيا موؤدة من قبرها ...                                                          
نقارن قول سيدنا الشيخ قدس الله سرّه بحديث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم نقتبس ان عند صدور قول او فعل يسبب لك ضيقا أو حزنا حاول إلتماس الاعذار... واستحضر ما يقوله لك شيخك في هذا الباب... فإن لم تجد عذرا .. فقل لعل له عذرا لا أعرفه... و لله در من قال...                                                                                                    .
           تأن ولا تعجـل بلومـك صاحــبًا           لعل له عــذرًا وأنــت تــلــوم
وقال قدس الله سرّه ...(..ومن حق المؤمن على المؤمن  ألا يعيره بذنب ولا غيره، فإن المعايرة تقطع الود أو تكدر صفاءه...)... جاء عن سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم...من عير أخاه بذنب لم يميت حتى يعمل ذلك الذنب...                           .
أي - لا تعب أخاك بما أصابه من مصائب دنياه فأنه في ذلك إما مظلوم سينصره الله، أو مذنب عوقب فطهره الله ومن الرعونة أن تفتخر بما لا تأمن سلبه وتعير أحدا بما لا يستحيل في حقك وأنه تعلم أن ما جاز على مثلك جاز عليك.... و قل بما جاء في كتابه الكريم....و لا تجعل في قلوبنا علا للذيم آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم...قال لي شيخي...محمد الهادي رضى الله عنه و أرضاه..كما تحب ان يستغفر لك ..كذلك ينبغي ل كان نستغفر له – أي أخي في الطريق- وفي القران دعاء ياسيدي عليّ داوم عليه... و الذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا و لإخواننا الذين سبقوما بالايمان و لا تجعل في قلوبنا غلا للذين أمنوا ربنا إنك رءوف رحيم.....ياسيدي..كن مخموم القلب؟ ....                                                
وله ايضا قدس الله سرّه....من حق المؤمن على المؤمن ألا ينظر له بعين الاحتقار، من نظر إلى أخيه بعين احتقار عوقب بالذل ..و من نظر الى اخيه كما جاء في الجديث نظرة ود غفر الله له...                                                                                                     .    وسمعناه مرة ايضا يقول قدس الله سرّه ...ومن حق المؤمن على المؤمن   إذا اطلع على عيب فيه،...أن يتهم نفسه في ذلك،...ويقول...:... إنما ذلك العيب فّيّ لأن المسلم مرآة المسلم،..ولا يرى الإنسان في المرأة إلا صورة نفسه.... وقد صحب رجل ...  إبراهيم بن أدهم...  فلما أراد أن يفارقه قال له لو نبهتني على مافيّ من العيب ..فقال له...ياسيدي لم ارى لك عيبا لاني لحظتك بعين الولاء..فأستحسنت منك مارايت..فأسال غيري عن عيبك....
و لهذا اهل النسبة لما علموا ان كل نبات لا ينبت و لا يثمر إلا بجعله تحت الارض ..تعلوه الارجل جعلوا انفسهم أرضا للكل ..سمعت احد الفقراء يقول يقول سيدي عليّ وفا...انما جعل الله لكم الارض بساطا ليعلمكم التواضع..فتواضعوا تنبسطوا....                            
                 
avatar
فراج يعقوب

ذكر عدد الرسائل : 177
العمر : 58
تاريخ التسجيل : 22/02/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حدّثني عمّن أحب...(حديث عن الفترة الذهبية)

مُساهمة من طرف فراج يعقوب في الثلاثاء 10 يناير 2017 - 7:28

اللهم صل على سيدنا محمد وآله وسلم
جزاكم الله خيرا
وصلى الله على سيدنا محمد وآله وسلم
avatar
فراج يعقوب

ذكر عدد الرسائل : 177
العمر : 58
تاريخ التسجيل : 22/02/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 4 من اصل 4 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى