مواهب المنان
مرحبا بزائرنا الكريم
يمكنك تسجيل عضويتك لتتمكن من معاينة بقية الفروع في المنتدى
حللت أهلا ونزلت سهلا

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

مواهب المنان
مرحبا بزائرنا الكريم
يمكنك تسجيل عضويتك لتتمكن من معاينة بقية الفروع في المنتدى
حللت أهلا ونزلت سهلا
مواهب المنان
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» لحوم العلماء مسمومة
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeأمس في 12:55 من طرف صالح الفطناسي

» الله عز وجل احتفل بميلاد النبيء صلى الله عليه وسلم
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالأحد 25 سبتمبر 2022 - 22:54 من طرف أبو أويس

» من رسائل سيدي فتحي السلامي القيرواني إلى بعض مريديه 1
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالسبت 17 سبتمبر 2022 - 13:21 من طرف صالح الفطناسي

» مذاكرة المشيخة ونص الإذن لسيدي فتحي السلامي
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالخميس 8 سبتمبر 2022 - 15:29 من طرف براء ايوب

» الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من أعظم الوسائل إلى الله
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالجمعة 12 أغسطس 2022 - 23:28 من طرف أبو أويس

» الفرق بين صلاة الفرض وقيام الليل
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالجمعة 12 أغسطس 2022 - 18:31 من طرف أبو أويس

» من عف نفسه في الحرام أتاه الله به في الحلال
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالجمعة 12 أغسطس 2022 - 16:36 من طرف أبو أويس

» مهمتنا أن نقضي على المرض لا على المريض
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالجمعة 12 أغسطس 2022 - 16:31 من طرف أبو أويس

» مذاكرة مدنية عن سيدي الشيخ الحسن الهنتاتي رحمه الله
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالجمعة 12 أغسطس 2022 - 16:26 من طرف أبو أويس

» اللهم صل وسلم على عين الرحمة الربانية
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالجمعة 12 أغسطس 2022 - 16:23 من طرف أبو أويس

»  أحسنوا جوار نعم الله
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالجمعة 12 أغسطس 2022 - 16:09 من طرف أبو أويس

» صلاة بهجة القلوب
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالخميس 7 يوليو 2022 - 13:24 من طرف صالح الفطناسي

» أفضل ما يقال في يوم عرفة
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالأربعاء 6 يوليو 2022 - 14:21 من طرف أبو أويس

» من أهم الرسائل (دستور الصوفية)
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالجمعة 1 يوليو 2022 - 11:49 من طرف أبو أويس

» رسالة من شيخنا سيدي إسماعيل الهادفي رضي الله عنه لبعض المحبين
1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Icon_minitimeالجمعة 24 يونيو 2022 - 17:09 من طرف أبو أويس

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
أكتوبر 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية


1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي:

2 مشترك

اذهب الى الأسفل

1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Empty 1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي:

مُساهمة من طرف omarel hassani الأربعاء 28 سبتمبر 2011 - 17:30

بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم صل على سيدنا محمد و على آله و صحبه، و بعد



تقرأ لبعض أهل الله تعالى وهو يحذرون الأجيال عن صدق ، في و ضع بل اعتبار علمهم كمعيار مطلق و فرقان ساطع بين الحق و الباطل.فتجد مثلا الشيخ الشعراني رحمه الله تعالى في كتابه لواقح الأنوار يصرح أكثر من مرة أن هذا العلم ثمرة التزام العبد بالكتاب و السنة ، لاتنقدح في قلب العبد و جنانه إلا بعد اتباع كامل ، و طاعة كاملة في الشريعة من آداب ومعاملات.
الكتاب و السنة ؟ ، وهنا سؤال مهم ، أليست تجارب أهل الله تعالى عبر الأزمان السالفة ، كانت في دورات ممهدة كابرا عن كابر ، تجديد في الفهم ، و اجتهاد في السلوك ، توطئة لزمن قادم تجمع فيه الفضائل كلها ليوم أكبر ؟.
تنقص مريدي الطرق الصوفية ، نوع من العلم ، علم التاريخ في تتبع الشجرة النورانية المباركة ، و تمييز المجدد فيها من حيث الفهم في الشريعة و الحقيقة ، وتمييز من كان منهم صاحب مشروع أو وظيفة توطئ لمن بعده ؟ .
أم كانت التجارب منفصلة بعضها عن بعض ؟.
فقط الدراسة التاريخية لهذا الأمر ، تبرز للقارئ أسرارا و علوما في انتقال المدد الفائض و الوراثة الحقة من صاحب الوقت لمن بعه مسلما إياه مشكاة الحفاظ على أسرار المدد الفائض النبوي ، المادة الطاهرة التي لا تؤخذ إلا بعهد البيعة ، النبوية.
وسؤال آخر : أم كانت فراسة من سبقونا بالإيمان ، تمهد و تكشف لصحابها بتقدير واقعي علمي نوراني ، أن عهودهم و أزمانهم عهود اتباع ووراتة سالفة ، لخلف تابع ، تتطور فيها العلوم من بعد ، و تحفظ فيها أسرار أهل الله تعالى و علومهم ، لتجديد حكامل في زمن الأخير الزمن التابع المقرون بقرن المصطفى صلى الله عليه و سلم كما قال ابن عربي في كتابه عنقاء مغرب.
أحيانا تساورني شكوك في فهمنا نحن ، لجهود من سبقونا بالإيمان و ليس في فهومهم ؟.
لبعد الشقة بيننا و بين زمن النبوة الأولى ، و زمن الإتباع ، وزمن حفظ الأمانة : أمانة الإسناد العلمي ، و الإسناد التربوي لا غير!!!!.
أعتذر للخوة فقد يجدون في مقالتي سوء أدب وتجاوز ، و جحود للنعم ، بل هي مجرد أسئلة حوارية أتواصل بها مع غيري لعلي أجد من يعلمني أو من يجيب عن اسئلتي الحائرة .
و لعل حبنا لأهل الله تعالى في زماننا ، لا يمنعنا من كتاب مقالات و دراسات ، نتحسس ذلك النور الذي ظل ساريا عبر الأزمان ، أنوار النبوة التي توارثها خواص اهل الله تعالى ، والذين ظلت أشواقهم حبيسة أفهامنا العليلة ، تشهد لنا و لغيرنا ما لله تعالى من عطاء و فيض و فتح لمن صدق و اتبع.
تتمكن سلطان حقائق أهل الله تعالى ، بمجرد ما يسمع العبد الوحي غضا طريا من رجل نوراني تنهضك حاله و تدلك على الله مقالته ، لشيئ وقر في قلبه التصديق و التسليم.
و تتكرر في مسامع القلب و أعماقه خطابات الحق.ذلك الكتاب لا ريب فيه ؟ !!!!!.و أي ريب فيه إلا إذا خالطهته أفهام الناس. فيأخذ العبد منه ما يحب و يترك مايكره ، آخذ منه نداء الإخرة ، و عيش الآخرة ، و أسرار و فهوم أسرار المعراج الروحي.
لكنني أترك الأمر الذي يحثني على مشاركة الناس في يوهم و ليلهم ، و عامتهم و خاصتهم.فأتملص عن بعض الأوامر الكونية الشرعية بدعوى الإعتزال و معالجة النفس من مألوفاتها وعاداتها الخسية.دعوة الحق ، دلالة عليه بميزان الأعتدال لا بميزان ما قاله لك الشيخ ، و أمرك الشيخ ، وطلب منك الشيخ .ميزان شيخي يأمرني أن أجاهد نفسي الخسيسة ، و يعلمني كيف أمارس مهنة التمريض و التربية و التعليم و فق آداب و شروط . هذا ما نحب أن نسمعه من أهل الطريق. أن نسمع المريد يقول : أمرني شيخي أن آخذ الكتاب كله ، و ليس البعض منه.
أيكون إيماني بالغيب مجزأ أفرح بالكشف و الفتح و المشاهدة و المعرفة و ما أمدني الله من علم وهبي ، نعم.لكنني أصم أذني عن موعود الحبيب صلى الله عليه وسلم وهو يبشرني بالخلافة الثانية ؟ و نصرة الإسلام الأغر !؟. أليس هذا من أفعال الأمم السالفة ، نأخذ ببعض الكتاب و نترك غيره لا لشيء أن الشيخ أمرني أن أعطل أمر الأمة العام.
هنا التقليد الأصم الأبكم الأتم الكامل ، والموت النهائي الطوعي للأنسان ، تعطيل لملكة الحكم و العقل و ميزان الإتباع؟.
أولست مأمو ر بطاعة الحبيب صلى الله عليه وسلم ، فلم لا أعمل لموعود الأمة الأخير؟.
أسباب انعزال الطائفة العلية في زمن الفتنةالأولى لسنا ملزمين بها ، لسبب آخر موعود متحقق وجب العمل له. ذالك أن ما كان من أسباب انعزاهم كان اجتهادا منهم وفق شروط و اسباب معينة ، و اجتهاد أهل الله تعالى في هذا الأمر أمر واقع.يتغير عندها التصوف من شكله القاعد إلى شكل ومضمون تربوي لكن مجاهد.
و يمون بعض الأولياء لذكائهم و فطنتهم و فراستهم بما فتح الله عليهم في بصائرهم من حقيقة العلم. يجعل من بركته و صحبته للخلق ، يضع جهده الخاص في خذمة الأمر العام دون إحساس الناس به ، يهيئ الأفراد و يربيهم و يدلهم فيما بعد على من استحوذ عليه هم النقيضين : الدعوة للتربية بهم جهادي لأمر مستقبلي :أن يكون العبيد عبيد لله و جنودا للحبيب صلى الله عليه وسلم ، رهبان بليل ، فرسان بنهار.
ومن الأولياء من يقفون عند اسرار القدر ، فلا يريد أن يفعل ، وأو يفعل به ، ليس له أمر و إذن خاص فهو ولي لله لكن قائم بنفسه لا يريد إليه فعل معارضة قدر الله تعالى فيما قضاه في خلقه ؟ أدب في العبودية ، حق ، لكن في نفس الوقت و للأسف تملص فظيع من المسئولية.
لا شك أن أهل الله تعال ليسوا في عزلة عن الكون ناهيك عن المكون و في آدابهم اسرار و معاني ، لكن واجب التجديد في الشكل مطلوب ، برغم أنف الطرق الصوفية. والله أعلم.
في أحدى المنتديات التربوية ن طرحت كتاب الإحسان للشيخ عبد السلام ياسين ككتاب يستحق البحث و الدراسة لما فيه من علوم ومواعظ ، فانظر لتعليق أخ في الطريقة البودشيشية : ( ...بسم الله و الصلاة على سيدنا رسول الله،

السلام عليكم و رحمة الله،

شكرا لكم على النقل، لكن أود أن أبلغ و أعلم عن حقيقة لا مراء فيها و لا شك و هو أن صاحب الكتاب الشيخ عبد السلام ياسين مؤسس جماعة العدل و الإحسان ليس بشيخ صوفي كما هو مجمع عليه بين أهل الله قاطبة...

رغم أنه يقدم نفسه أنه شيخ إلا أنه لا إذن له بتربية الأرواح و الدلالة الخاصة على الله، و شيخه العارف بالله سيدي الحاج العباس القادري البودشيشي رضي الله عنه لم يأذن له البتة و لم يجزه بالتربية، بل لقد أشار عليه أيام حياته بعدم المغامرة في ذلك بدون إذن... زد على ذلك أن منهاجه الخاص (أي الشيخ ياسين) الذي يقدمه ممزوج بشدة بالسياسة و النزوع للسلطة كما هو معروف للخاص و العام بالمملكة المغربية...

إذن مرحبا بالنقل في هذا المنتدى المبارك المتخصص في علم السلوك الصوفي، لكن وضع النقاط على الحروف واجب و النصح متوجب للمسلمين...

و الحمد لله رب العالمين...)
من المنتسبين لأهل الله تعالى لا يحبذون التجديد في الشكل و تجاوزه ، و لا في مضمون التصوف .فيحبون أن يظل الشكل محافظا على شكله المعتاد : واجبات مالية ، شيخ مقدم مريد ، خذمة الشيخ ، و أبناء الشيخ ، و أحفاذ الشيخ ، و أحفاد أحفاد الشيخ ، ثم تناقل لسيرة الشيخ القبلية و البعدية....ألخ.
أما في المضمون ، أن نظل نلوك بألسنتنا مصطلحات نقرأها و لا نتدبرها ، و نرددها كأنها قرآن يتلى.فإن قال أحد المجتهدين الإحسان بدل التصوف ، و فقه و اجتها د بدل وارد و أسرار ، و إرادة و سلوك بعيدا عن الركود و الخموذ ، وجهاد وتنمية لا للقعود والتواكل ، كان تصوفه عند هؤلاء محط الشك و الريبة.و الحقيقة ، لازال شكل ومضمون التصوف لبعض الطرق مؤخرا و للألسف بشكله القديم متنفس لأطماعهم الشخصية. ومنهم لا تتخلص نفوسهم من حب الرئاسة ، وحب الطريقة الأبكم بشكلها و نموذجها القديم .( لا أقصد بكلامي هذا أخواني في الطريقة البودشيشية ، حتى لا يفهم كلامي على غير عواهنه).
إلى جانب هذا الصراع بين القديم و طلب التجديد ، و بين أمل إحياء التصوف و تجديده ، تأتي معضلة المعضلات : ادعاء الإذن و تخصيصه للبعض و نفيه عن الاخرين ، و مسالة ادعاء الختمية ، و غيرها من المراتب . وهنا يشيب الولدان بقصد أو عن غير قصد.و بين الأدعياء و اصحاب الحق فرقان الواقع ، ما قدمته لأمتي فكرا و عملا و سلوكا و فهما و تجديدا و تغييرا. و ليس ما أتفح به قومي في مهرجان الموسيقى الصوفية ، ملتقى العالم الروحي الذي لاينضب.
برهان الصدق ، أن يكون الولي مريد الحق أن يحتكم لمنهاج النبوة لا لمنهاج الشيخ ، و قد يكون الشيخ متبعا للحبيب صلى الله عليه وسلم في أمور و قد تغيب عنه أمور اجتهادية لكن ذلك ليس قادحا في مقامه و لا في ولايته و لا في مدده.
وعلى محك المنهاج الكامل المكمل المتبع للحبيب صلى الله عليه وسلم يكون الصدق هو البرهان على الإتباع الكامل ، و العمل الكامل المتواصل.
و في نفس الوقت ، لايمكن أن يكون كل منتسبي لأهل الله تعالى بهذا الهم و القابلية ، فلكل استعداده الخاص و سابقته عند الله.لا بد من تنوع و اختلاف ، أولياء قاعدون ، و أولياء مجاهدون .

في كل طريقة ، تجد هذا الأمر ، فكل مريد يدعي أن شيخه صاحب إذن من الحضرتين ، و أنه قطب الأقطاب ، و محل السمع و الشهود ، حتى و لو كان ابن الشيخ الذي لم يرث من أبه الشيخ الهالك إلا عصاه و سبحته و سجادته و سلهامه ن و كان سلوكه في الملأ الخاص و العام يدل دلالة واضحة على كذب الدعوى.
فإن قام قائم ينصح ، ويدل و يرشد فعل أهل الطريق ، أتهم بالعقوق و التنكر لخير الأسلاف !!!!!!. و قام المرجفون ينشرون دعاوي الغيب و أخبار الغيب على وراتة الهالك الحي للهالك الميت ، حفاظا على بيضة الطريقة من أن ترام و حوزتها من أن تضام !!!!!!!.
إن التجديد في الشأن الصوفي ، لن يقع في يوم و ليلة ، بل بإرادة عميقة تستوجب من منتسبي الطرق الصوفية ، او بالأحرى ممن يطمحون بالأنتساب إلى أهل الله تعالى ، أن يسخروا طاقاتهم العلمية و العقلية و الروحية لتجديد مفهوم التربية في شكلها و مضمونها النبوي. أن ترتفع هممهم من حضيض عبادة الشيخ و تقديس تراث الشيخ ، وتاريخ الشيخ ، وما قاله الشيخ ، كحجب مانعة عن القصد ، وتجاوز لقبته البشرية العتيدة العتيقة.
مسألة التجديد مناط تكليف أهل الله تعالى ، المحبين لعلومهم و طرائقهم في التربية ، إن لم تسمو أخي الطرقي من همتك القاعدة الخاملة ، ومن النظرة الشزراء ، فلن يكون تصوفك سوى جبلا تمخض فلم نجد إلا فأرا .
نسال الله تعالى العافية آمين.
omarel hassani
omarel hassani

ذكر عدد الرسائل : 43
العمر : 51
الموقع : طنجة المغرب
العمل/الترفيه : حارس أمن ليلي ، مسير شركة سابقا
المزاج : معتدل و هادئ أعشق الحوار
تاريخ التسجيل : 28/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Empty رد: 1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي:

مُساهمة من طرف عياض الأربعاء 28 سبتمبر 2011 - 19:00

اطلعت عليه في انتظار الملحق
عياض
عياض

ذكر عدد الرسائل : 37
العمر : 56
تاريخ التسجيل : 17/05/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي: Empty رد: 1.خواطر حول " نقد النقد" في الشأن التربوي الصوفي:

مُساهمة من طرف omarel hassani الخميس 29 سبتمبر 2011 - 16:05

بارك الله فيك و في مرورك أخي الكريم.
أن وجدت ما لايناسب في مقالي ، فنبهني إليه التناصح واجب بيننا
omarel hassani
omarel hassani

ذكر عدد الرسائل : 43
العمر : 51
الموقع : طنجة المغرب
العمل/الترفيه : حارس أمن ليلي ، مسير شركة سابقا
المزاج : معتدل و هادئ أعشق الحوار
تاريخ التسجيل : 28/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى