مواهب المنان
مرحبا بزائرنا الكريم
يمكنك تسجيل عضويتك لتتمكن من معاينة بقية الفروع في المنتدى
حللت أهلا ونزلت سهلا

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

مواهب المنان
مرحبا بزائرنا الكريم
يمكنك تسجيل عضويتك لتتمكن من معاينة بقية الفروع في المنتدى
حللت أهلا ونزلت سهلا
مواهب المنان
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» صلاة بهجة القلوب
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالخميس 7 يوليو 2022 - 13:24 من طرف صالح الفطناسي

» أفضل ما يقال في يوم عرفة
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالأربعاء 6 يوليو 2022 - 14:21 من طرف أبو أويس

» من أهم الرسائل (دستور الصوفية)
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالجمعة 1 يوليو 2022 - 11:49 من طرف أبو أويس

» رسالة من شيخنا سيدي إسماعيل الهادفي رضي الله عنه لبعض المحبين
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالجمعة 24 يونيو 2022 - 17:09 من طرف أبو أويس

» الاتبياء و المرسلين 25
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالخميس 2 يونيو 2022 - 14:47 من طرف صالح الفطناسي

» صلاة النور المضيء
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالخميس 2 يونيو 2022 - 14:39 من طرف صالح الفطناسي

» سؤال لأهل المحبة و الصّفاء و الصّدق و النّوال
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالسبت 14 مايو 2022 - 16:46 من طرف أبو أويس

» الأعمال صور قائمة وأرواحها وجود سر الإخلاص فيها
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالأحد 8 مايو 2022 - 15:22 من طرف أبو أويس

» لماذا قيل: لا يفتى ومالك في المدينة
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالسبت 16 أبريل 2022 - 18:49 من طرف أبو أويس

» المصطفى في عيون بعض محبيه
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالأربعاء 13 أبريل 2022 - 14:18 من طرف أبو أويس

» من روائع القصائد النبويَّة
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالثلاثاء 22 مارس 2022 - 16:55 من طرف أبو أويس

» من روائع القصائد النبويَّة
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالثلاثاء 22 مارس 2022 - 16:53 من طرف أبو أويس

» اللإحسان الرّكن الثّّالث للدّين
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالإثنين 7 مارس 2022 - 22:45 من طرف ابو اسامة

» صلاة المدد
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالجمعة 14 يناير 2022 - 19:53 من طرف صالح الفطناسي

» صلاة االتجاء
الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Icon_minitimeالإثنين 10 يناير 2022 - 8:54 من طرف صالح الفطناسي

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
أغسطس 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

اليومية اليومية


الدقائق في تمييز علوم الحقائق

اذهب الى الأسفل

الدقائق في تمييز علوم الحقائق  Empty الدقائق في تمييز علوم الحقائق

مُساهمة من طرف علي الأربعاء 1 مارس 2017 - 23:10

بسم الله الرحمان الرحيم
والصلاة والسلام على سيّد المرسلين وآله


أما بعد :


سمعت أحد ساداتنا العارفين يقول فيما معناه : الحديث في معاني علوم الحقائق والتكلم بالعلوم اللدنية والمعارف الربانية لا يكون حقيقة وعلى وجهه الأكمل وتحقيقه الأشمل إلا بعد الفتح والوصول ..


قلت : لا ريب أن هذا الكلام صحيح إذ لا يعقل أن يعبّر عن الحقائق إلاّ معاينها وهي إلى قسمين : حقائق ملكوتية وحقائق جبروتية أو قل حقائق كشفية بحسب مراتب الكشف وحقائق شهودية بحسب مراتب المشاهدة


الصنف الأوّل من أهل الكشف آيتهم ( وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَٰذَا بَاطِلًا ) مع العلم أنّهم لا يصلون إلى تلك المنزلة إلاّ بذكر الله تعالى على نعت السلوك والسير كما قال تعالى في أوّل الآية ( الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىٰ جُنُوبِهِمْ )


الصنف الثاني وهو الصنف المشار إليه بالعرفان والفتح والشهود آيتهم من كتاب الله تعالى ( وَلِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ فَأَيْنَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجْهُ اللَّهِ ) وقوله تعالى ( وَأَقِيمُوا وُجُوهَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَادْعُوهُ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ كَمَا بَدَأَكُمْ تَعُودُونَ ) وقوله تعالى ( إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ حَنِيفًا وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ ) أنظر كيف قال هنا ( لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ) فلم يعبّر بقوله " خلق " عوض ( فطر ) لأن هذا المشهد أعلى من مشهد الصنف الأول القائلين ( وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَٰذَا بَاطِلًا ) فهؤلاء كانوا في مرحلة التفكّر في الخلق بينما سيّدنا إبراهيم عليه السلام عندما كان يعاين في الكوكب والقمر والشمس كان يبحث الخروج من عالم التقييد إلى عوالم الإطلاق فلم يكن مبحثه في تلك المرحلة عن خلق تلك الكواكب والقمر والشمس ..


لذا كانت مباحث علوم التصوّف صنفان :

- صنف علوم أنوار

- صنف علوم أسرار


الصنف الأوّل متعلّقه علوم الشرائع ومنها فيوضات علوم الشريعة على أصحابها فكان الأئمّة والجهابذة من أصحاب المذاهب الكثيرة وأيضا متعلقه علوم الطرائق فكان مشايخ التربية والترقية والصنف الثاني متعلقه علوم الحقائق فكان العارفون والأقطاب والأبدال والأفراد وجميع مراتب أهل الولاية


قال سيدي ابن عطاء الله السكندري ( رُبَّمَا عَبَّرَ عَنِ الْمَقَامِ مَنِ اسْتَشْرَفَ عَلَيْهِ وَرُبَّمَا عَبَّرَ عَنْهُ مَنْ وَصَلَ إِلَيْهِ وَذَلِكَ مُلْتَبِسٌ إِلاَّ عَلَى صَاحِبِ بَصِيرَةٍ )


هذا يعطي أن التعبير قد يحصل من المستشرف كما أنه قد يحصل من الواصل لكن لا يميّز فيما بينهما إلا صاحب بصيرة أي بصيرة يميّز بها بين العارف الواصل وبين المستشرف اللاحق أو المريد السائر هذا فيما يخص الصادقين فما بالك إذن بالكاذبين والمدعين والمتشدقين ممن نراهم اليوم اكتسحوا ساحة الحديث في علوم المقامات والأحوال ودقائق العرفان والحقائق - منهم العبد الفقير الذي انتحل وصف العارف الكامل والمحقق الواصل في غفلة من أهل الحقّ - نسأل الله تعالى الغفران والعفو وأن يجعل ما كتبناه لنا لا علينا فإن خطر الكلام في الدين في مقاماته الثلاثة من غير علم أمر جلل خطير ومهلكة وشرر مستطير قال تعالى ( وَمِنَ النَّاسِ مَن يُجَادِلُ فِي اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّبِعُ كُلَّ شَيْطَانٍ مَّرِيدٍ ) نعوذ بالله من درك الشقاء ..


من هنا اختلط اليوم الحابل بالنابل في مجال التصوّف وتحدّث في علومه سواء معتقدا أو منتقدا كلّ من هبّ ودبّ .. منهم من يكتب بحسب ما يمليه خاطر شيطانه عليه ومنهم من يكتب بحسب ما تمليه خواطر نفسه عليه وهو يحسب أنه يحسن صنعا وقانا الله تعالى من ذلك .


قال لي أحد ساداتنا العارفين " قد تصل النفس إلى فهم مسألة أو مسائل في علوم التصوّف والمعاني الحسنة ولكن لا يعني هذا معرفتها أو تحقيقها أو وصولها "


نرى اليوم توزيع رتب ومقامات كثيرة خاصّة بسادات أهل الطريقة على كلّ من انتحل صفة شيخ أو صوفي أو على من صدر منه قول حسن في مسألة أو مسائل أو عبّر عن ذوق معتبر رغم أن العرفان لا تكون مقاييسه مجرّد كتابات أو بثّ أشواق ومحاب أو خطابة وفصاحة أو حفظ ما ورد في كتب الصوفية بل حقيقة العلوم الصوفية ما كان من واردات رحمانيةوعلوم لدنية ومعارف ربانية من فيوضات وفتوحات .. فليس هو حكاية أقوال حتى لا نكون ممّن : ( أما الخيام فإنها كخيامهم *** وأرى نساء الحي غير نسائها. )


فأول قدم اليوم لتجديد التصوف ومعانيه يتمثل في البحث عن الربانيين الحقيقيين وتقديمهم واظهارهم للناس وخدمتهم بكلّ ممكن حتى يتسنى لهم نشر هداياتهم ودعوتهم ومعارفهم وعلومهم وليس التصدّر مكانهم ومحاولة تسوّر مقاماتهم مع محاولة اخماد أنوارهم والحطّ من أقدارهم فمن هنا يبدأ التجديد فالمتقدمون اليوم للحديث عن تجديد التصوّف هم من الذين سطوا وانتحلوا وصف الصوفية والصوفية الحقّة منهم براء مع ظهور صنف جديد من هؤلاء هم ( صوفية الفيسبوك ) فحدث عن ذلك ولا حرج ..

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
علي
علي

ذكر عدد الرسائل : 1104
العمر : 51
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى