بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» هدية قبل المنيّه من محب إلى خير البريّه
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeأمس في 15:53 من طرف فراج يعقوب

»  مَا كُلُ مَن ذَاقَ الْصَّبَابَة مُغْرَمٌ
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالثلاثاء 19 نوفمبر 2019 - 23:34 من طرف علي الصوفي

» مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالأحد 17 نوفمبر 2019 - 1:24 من طرف إلياس بلكا

» مبحث الوارث المحمدي الكامل - من رسائل سيدي فتحي السلامي-
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالسبت 9 نوفمبر 2019 - 22:35 من طرف علي الصوفي

» أيَّه القطب إسماعيل
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالجمعة 11 أكتوبر 2019 - 19:21 من طرف صالح الفطناسي

» صلّ يا مولاي - محمد البشير هاشم.
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالجمعة 11 أكتوبر 2019 - 15:28 من طرف إبراهيم جبريل آدم

» دعاء مستجاب
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالأربعاء 25 سبتمبر 2019 - 21:48 من طرف إلياس بلكا

» عبداً أسّس بناه
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالأحد 22 سبتمبر 2019 - 6:14 من طرف إبراهيم جبريل آدم

» تأخر نضج عقول الشعوب العربية
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالخميس 19 سبتمبر 2019 - 23:55 من طرف محمد حنان

» بديع في مدح المصطفى
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالثلاثاء 17 سبتمبر 2019 - 9:56 من طرف صالح الفطناسي

» حفل تكريم سيدي الحاج محمد بن عمر
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالجمعة 13 سبتمبر 2019 - 23:28 من طرف ابو اسامة

» فز بالقوم هم الأحبة
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالجمعة 6 سبتمبر 2019 - 17:15 من طرف أبو أويس

» لا طاقة لي بهذا الطريق
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالجمعة 6 سبتمبر 2019 - 17:12 من طرف أبو أويس

» الفرق بين الواعظ والعارف بالله!!
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالجمعة 6 سبتمبر 2019 - 1:47 من طرف إلياس بلكا

» تمت معالجة مشكل إدارة المنتدى
مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Icon_minitimeالخميس 5 سبتمبر 2019 - 11:07 من طرف أبو أويس

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
نوفمبر 2019
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

اليومية اليومية


مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

صفحة 3 من اصل 3 الصفحة السابقة  1, 2, 3

اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف محبة أهل الله في الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 22:36

الاخت بلقيس كتبت كتب:كان يشد الرحال لطلب العلم مسافات واليوم أصبح ب click و نحن مشغولين عنه، ونحن المحتاجين له. مما أخاف منه أن يأتي يوم يؤدبنا الله فيه بالحرمان من نفحات وصحبة سي علي فيصبح حجة علينا لا لنا.. (أعاتب نفسي بصوت مسموع)..


بعد إذن الأخ علي يوجد ملف مرفق جمعت فيه الشرح الأول والشرح الثاني لمرآة الذاكرين لعلي أساعد ولو بالقليل الأستاذين أبو أويس وبلكا و يطبعانه بعد الضبظ والتحقق من جمعه. وأتكلف بجمع باقي نفاحات أخونا علي إن تكرم علينا بإكمال الشرح جزاك الله خيرا وبارك فيك وفي صحتك ووقتك


ملاحظة حين أردت أن أكتب العنوان في الملف كتبت مرآة الصادقين عوض الذاكرين فأدركت مدى صدق المناجاة ومدى قلة صدقي.. أستغفر الله لي ولكم ولجميع المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات

جزاك الله خيرا على هذه الالتفاتة المفيدة و المهمة للغاية أختنا الغالية 

محبة أهل الله

عدد الرسائل : 81
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف محبة أهل الله في الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 22:52

سيدي علي الصوفي كتب:إنما أردت التنبيه على نفاسة مناجاة شيخنا قدس الله روحه العزيز بهذه الأسطر من البيان والشرح التي تعتبر من تراثه الإيماني من العلم النافع والمعرفة الإيمانية الذي تركه لأنه لا بد من الإعتناء بتراث أهل الله قدر الإمكان وخدمته بالمستطاع حتى لا يضيع أو ينسى فيهمل .. كان هذا غرضي وهو قصدي لا كوني أمتلك القدرة على شرح كلام الواصلين من العارفين الذي لا يفهمه إلا من كان من جنسهم ..

و نحن سيدي حفظكم الله لم نعرف سيدي اسماعيل الهادفي رضي الله عنه من خلال سيرته الذاتية بقدر ما عرفناه من خلال شروحكم لكلامه مند زمن ، فجزاكم الله خير الجزاء 
و ننتظر المزيد ، فكلامكم لا يشبع منه و كما لو تطعمونا العسل برأس الابرة ..
فأنعموا علينا سيدي بما أنعمه الله عليكم يكون لكم عند الله أجرا عظيما و زيادة في العلم و الفهم و الفتح 
فقد سمعت من أحد العلماء أنه من ينفق العلم من قلبه يزيده الله علما أو كما قال .
محبة أهل الله
محبة أهل الله

انثى عدد الرسائل : 81
العمر : 46
المزاج : (الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ)
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف إلياس بلكا في الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 21:09

الأخت بلقيس....
بارك الله فيك.
توصلتُ بما جمعتيه من شرح السيد علي على المناجاة، وهو يقع في أكثر من 40 صفحة.
شكر الله مجهودك.
إلياس بلكا
إلياس بلكا

ذكر عدد الرسائل : 45
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 15/05/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف علي الصوفي في الخميس 24 أكتوبر 2019 - 23:55


وَاسْقِنِي مِنْ حيَاضِ مَعَالمِ عَوالمِ بَحْرِ نورِكَ الأعْظمِ وَكَنْزِ سِرِّكَ المُطلْسمِ 

سأل صاحب المناجاة رضي الله عنه في هذا السطر ربه أن يسقيه من حياض معالم عوالم بحر نور الله الأعظم وكنز سره المطلسم للوصول إلى ثمرة مطلوبة وحالة منشودة وهي التخلص من ربقة السوى وبقاياه في الظاهر والباطن 

 حَتَّى لا يَبْقَى للسِّوى عَلَى قَلبِي سَبِيل
لأن السوى محله الأكوان كيفما كانت تلك الأكوان علوية أو سفلية مرغوبة أو مرهوبة وهذا الطلب منه يشير إلى سؤال سقيا النور لأنّ ذات السالك في طريق الإرادة تكون بدايتها كبذرة يبذرها في أرض العبودية يتعاهدها بسقيا النور بين ذكر ومذاكرة لأن الذكر طريق بينما المذاكرة رفيق فلا يستقيم سير في طريق بلا دليل من رفيق حتى تنبثق عن تلك البذرة شجرة متفرعة الأنوار بحسب حياض معالم عوالم بحر نور الله الأعظم

إنما ذكر النور ووصفه بالبحر لاتساعه وعدم تناهيه لأن السقيا لا تكون إلا من بحر النور الأعظم وكنز السر الإلهي المطلسم فذات السالك تسقى من نور التوحيد حتى لا يبقى للسوى بقية فتفنى الكائنات والنفس ولا يبقى غير نور خالق الأرضين والسماوات { لِّمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ }

لأن التنوير تحضير في الحقيقة أي مقدمة لفناء العبد عن نفسه والبقاء بربه فما التنوير الذي شرّع للتطهير والتزكية إلا مقدمة على الفناء فما دامت الذات لم تسق من بحر النور الأعظم وكنز التوحيد المطلسم حتى تصبح ذاتا مقدسة كاملة التنوير فهي ما تزال في طور التعريف والسير كشجرة مازالت لم تثمر ...
 أي تقدس ربها وإنما أطلقوا على القديس الحقيقي هذا الوصف لأنه يقدس الله تعالى وهذا أشرف وأعلى أنواع ذكر الله كما قالت الملائكة من أهل التنوير الكامل { وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ } 

بعد أن سأل المؤلف رضي الله عنه سقيا الذات بالنور أي نور التوحيد حتى يكون في تمام الحضور ثم بالغيبة عما سوى المذكور وذلك بنفي السوى سأل في مرتبة أخرى يقتضيها معراج الروح تمام صفاء الشهود ودوامه فقال : 
وَاسْقنِي مِنْ مَخْتومِ رَحِيق خَمْرِ شهودِكَ سَلسَبِيلاَ
لتعلم أن المشاهدة منازل ودرجات فليس مشاهدات الأقطاب العارفين الكاملين كمشاهدات عامة العارفين وكذلك الحقائق فهي مراتب فقد تجد فيما بين عارف وعارف آخر درجات ومقامات كثيرة { تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ مِّنْهُم مَّن كَلَّمَ اللَّهُ وَرَفَعَ بَعْضَهُمْ دَرَجَاتٍ } لأن هناك مستوى عام من العرفان يصل إليه كافة السالكين فيقال فلان عارف بالله ثم تتمايز درجاتهم ومقاماتهم في تلك الحضرة بعد ذلك بحسب نوالهم منها ...

لذا ذكر مراتب ثلاث : 

- خمر الشهود

- رحيق خمر الشهود

- مختوم رحيق خمر الشهود 

فسأل المؤلف رضي الله عنه أعلى الأحوال وأعالي منازل مشاهدات الإقبال لشدة تعلقه بربه وفنائه في محبته لسان حاله يقول :

ولوْ خطرتْ لي في سواكِ إرادة ٌ *** على خاطري سهواً قضيتُ بردَّتي

فما سأل سائل من العارفين دوام الشرب من خمرة الشهود وغاية القرب من الإله المعبود إلا بسبب ما يجدونه في قلبوبهم من المحاب والشوق { وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِّلَّهِ } أي مما سواه وهذا من معاني " الله أكبر " أي أكبر المحاب والمقاصد لا بسبب علل أخرى كطلب المقامات والتميز بالظهور ...الخ

 فلا يخطر هذا السوء من خواطر النفس على قلوب العارفين كونه يعتبر سوء أدب في حضرة العبودية لا يليق حيث أن مثل هذه الخواطر تكون في مرتبة النفس الأمارة بالسوء أما النفوس المطمئنة بذكر ربها لا تلتفت أو تتشوف لشيء غير الله تعالى 

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي } 

الحديث عن بحر النور الأعظم ومعالم عوالمه موجود في القرآن الكريم بلا مزيد عليه { اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ } { أَوَمَن كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِّنْهَا } 

..

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
علي الصوفي
علي الصوفي

ذكر عدد الرسائل : 1085
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف أبو أويس في الجمعة 25 أكتوبر 2019 - 0:13


ما شاء الله
لم يعجبني شرحكم الأخير فقط بقدر ما أعجبني الأسلوب الذي أوضحتم فيه الفهم السليم للحقيقة المقصودة في المتن مع مراعاتكم عدم الغوص العميق وتغطية عين الحقيقة التي وجهتم المتتبع لها لأنها لا تنال بالكلام ويعجز التعبير عنها ولا يفهمها إلا أصحاب هاته المقامات العليا جعلنا الله وإياكم من كمل الرجال
أبو أويس
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1421
العمر : 60
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف علي الصوفي في الجمعة 25 أكتوبر 2019 - 23:18

أبو أويس كتب:... مع مراعاتكم عدم الغوص العميق وتغطية عين الحقيقة التي وجهتم المتتبع لها لأنها لا تنال بالكلام ويعجز التعبير عنها ولا يفهمها إلا أصحاب هاته المقامات العليا ...
جزاكم الله خيرا وبارك فيكم سيدي أبو أويس على تشجيعكم للفقير واستحسانكم لبعض ما يكتبه وهذا شرف أثيل لي ولله الحمد 
العبد الفقير لا علم لي بمثل هذه المقامات والمشاهد كما تعلمون صدقني وقفت حائرا لا أدري ما أكتبه من شرح تلك الجملة الأخيرة
 لكني لم أهتم كثيرا ولا تشوفت أو حرصت على فهمها قلت عسى الله يوفقني لقبس ما في يوم من الأيام  فقرأت البارحة المتن فلاحظت أن الأستاذ رضي الله عنه ذكر مرتين سؤاله ( واسقني ... واسقني ) أي سقيين 
ثمّ خطر لي والله أعلم أن الأمر : سقيا القلب بنور التوحيد حتى لا يبقى للسوى في القلب وجود ثم سقيا الروح بخمرة الشهود 
فكتبت ذلك لا غير والله أعلم وأحكم بمرادات أوليائه العارفين أهل الشهود واليقين 

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
علي الصوفي
علي الصوفي

ذكر عدد الرسائل : 1085
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف ابوذر عمر في الأحد 27 أكتوبر 2019 - 6:59

جزاكم الله خيرا سادتي ونفع بكم
ابوذر عمر
ابوذر عمر

ذكر عدد الرسائل : 1
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 25/10/2019

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف إلياس بلكا في الأربعاء 30 أكتوبر 2019 - 23:51

بارك الله فيكم أخي الكريم.
عندي استفسار على تعليقكم الأخير: ذكرتم التوحيد والشهود.. وفرّقتم بينهما في هذا المقام أو في سياق المناجاة. 
لكن ما الفرق بينهما؟ فتوحيد الله سبحانه حقا لا يكون إلاّ بشهوده، فمن وحّد شهد، ومن شهد وحّد. إلاّ إذا كان التوحيد -المتعلق بالقلب- سُلّما أو طريقا أو هو الذي يعطي ثمرة الشهود المتعلق بالروح. 
إلياس بلكا
إلياس بلكا

ذكر عدد الرسائل : 45
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 15/05/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف أبو أويس في الخميس 31 أكتوبر 2019 - 21:34

قيل للشبلي رحمه الله: يا أبا بكر أخبرنا عن (حقيقة) التوحيد فقال: للسائل: "ويحك! من أجاب عن التوحيد بالعبارة فهو ملحد، ومن أشار إليه فهو وثني، ومن سكت عنه فهو جاهل، ومن هم أنه واصل فليس له حاصل، ومن أومأ إليه فهو عابد وثن، ومن نطق فيه فهو غافل ومن ظن أنه قريب فهو بعيد ومن تواجد فهو فاقد، وكلما ميزتموه بأوهامكم وأدركتموه بعقولكم في أتم معانيكم فهو مصروف مردود إليكم محدث مصنوع مثلكم"
وقيل في الشهود أنه مطالعة الذات الإلهية وبالتالي هو رؤية الذات اللطيفة في مظاهر تجلياتها الكثيفة. وهناك رتبة فوق الشهود وهي المعاينة وهي أتم وأدق حيث تحصل إذا ترقق الوداد ورجعت الأنوار الكثيفة لطيفة، لذا قيل حال العارف الصمت وهنا إذا كان ذاكراً فهو غافل.
ومما سبق نجد أن الكشف غالباً يأتي أولاً ثم يتبعه الشهود وذلك إن دام فضل الله تعالى على السالك ودامت ترقيته وتزكيته، ومنهم من يعتبر أن الشهود والعيان وفَقْدِ الأعيان مقامٌ واحد كما قال الشاعر:
فالفتى من سـلبته جملةً  لا الذي تسلبه شيئاً فشيء
أبو أويس
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1421
العمر : 60
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف علي الصوفي في الجمعة 1 نوفمبر 2019 - 22:10

أبو أويس كتب:قيل للشبلي رحمه الله: يا أبا بكر أخبرنا عن (حقيقة) التوحيد فقال: للسائل: "ويحك! من أجاب عن التوحيد بالعبارة فهو ملحد، ومن أشار إليه فهو وثني، ومن سكت عنه فهو جاهل، ومن هم أنه واصل فليس له حاصل، ومن أومأ إليه فهو عابد وثن، ومن نطق فيه فهو غافل ومن ظن أنه قريب فهو بعيد ومن تواجد فهو فاقد، وكلما ميزتموه بأوهامكم وأدركتموه بعقولكم في أتم معانيكم فهو مصروف مردود إليكم محدث مصنوع مثلكم"
وقيل في الشهود أنه مطالعة الذات الإلهية وبالتالي هو رؤية الذات اللطيفة في مظاهر تجلياتها الكثيفة. وهناك رتبة فوق الشهود وهي المعاينة وهي أتم وأدق حيث تحصل إذا ترقق الوداد ورجعت الأنوار الكثيفة لطيفة، لذا قيل حال العارف الصمت وهنا إذا كان ذاكراً فهو غافل.
ومما سبق نجد أن الكشف غالباً يأتي أولاً ثم يتبعه الشهود وذلك إن دام فضل الله تعالى على السالك ودامت ترقيته وتزكيته، ومنهم من يعتبر أن الشهود والعيان وفَقْدِ الأعيان مقامٌ واحد كما قال الشاعر:
فالفتى من سـلبته جملةً  لا الذي تسلبه شيئاً فشيء
جزاكم الله خيرا وبارك فيكم سيدي محسن 

ليس بعد تحقيق العارفين كلام نعم الجواب على تساؤل الأستاذ إلياس 


عدل سابقا من قبل علي الصوفي في السبت 2 نوفمبر 2019 - 9:26 عدل 1 مرات

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
علي الصوفي
علي الصوفي

ذكر عدد الرسائل : 1085
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف إلياس بلكا في السبت 2 نوفمبر 2019 - 0:52

بارك الله فيكم سيدي أبي أويس على جوابكم الطيب الذي لا يترك للمتكلم كلاما، إذ هو الحق. وهل بعد الحق إلاّ الضلال.
إلياس بلكا
إلياس بلكا

ذكر عدد الرسائل : 45
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 15/05/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف أبو أويس في السبت 2 نوفمبر 2019 - 23:01

بارك الله فيكم وأنالكم فوق ما تاملون من الفتوحات والمعارف وأنتم أهل لذلك.
ما كتبته ليس إلا نقلا عن ساداتنا الكمل رضي الله عنهم ومن تشبه بقوم حشر معهم...
أبو أويس
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1421
العمر : 60
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف علي الصوفي في الأحد 3 نوفمبر 2019 - 2:10

وَأَخْرِجْنِي يَا ظَاهِر بِكَ لعَوالِمِ المَظَاهِِر التِّي حَجَبْتَ عَنْهَا مَنْ قَامَ فيهَا بِنَفْسِهِ وَأوْضَحْتَ مَعَالِمَهَا لِمَنْ كَانَ أكْبَرَ هَمِّهِ مَعْرفَةُ نَفْسِه وَالتَّمَتّعُ بلَذَّةِ أُنْسِهِ
بعد أن سأل المؤلف رضي الله عنه بقوله فيما سبق ( فَأغْرَِقْنِي يَا بَاطِن فِي بطونِ بحَارِ أحدِيَّة ذَاتِكَ ) لأن هذا السؤال يعطي مطلب ادامة الرجوع إلى حضرة الذات العلية على الدوام أكثر مما يعطيه معنى الدخول لأن الرجوع يكون لأصحاب الأنوار غالبا كما يكون للمستشرفين من العارفين فهو مراتب كما قال تعالى { يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ } فرغم اطمئنانها بذكر الله أمرها بالرجوع وهو القصد نحو عالم الفناء وهو الإطمئنان بالله تعالى

فهو معنى عروجي عرفاني له تعلق بالتوحيد الصرف كونه من مشاهد الحقائق لأن المحقق هو الموحّد فكل تحقيق لا يدلك على التوحيد ليس بتحقيق وكل توحيد لا يأخذ بيدك إلى التحقيق فهو توحيد ناقص كون السلوك والسير والعروج والترقي كلما معان تدل على الرجوع إلى الله تعالى

سأل الخروج أي بعد ذلك الغرق في بحار بطون الذات من حيث توجهه بسؤاله إلى حضرة اسمه " الباطن " كذلك سأل الخروج متوجها إلى حضرة اسمه الظاهر لأنه سبحانه وتعالى من أسمائه الحسنى الباطن والظاهر فهو الباطن الذي يغرق عبده في بحار بطون ذاته كما أنه الظاهر الذي يخرجه إلى عوالم المظاهر

سائلا أن يكون هذا الخروج خروجا ربانيا أي به سبحانه وتعالى لا خروجا نفسيا أي بالنفس وهو ما أشار إليه بقوله ( التِّي حَجَبْتَ عَنْهَا مَنْ قَامَ فيهَا بِنَفْسِهِ ) لأن العبد إما أن يكون قائما بالله وإما قائما بنفسه فالقائم بالله يخشى من القيام بنفسه ولو طرفة عين أو أقل من ذلك كما ورد من دعائه عليه الصلاة والسلام ( لا تكلني إلى نفسي طرفة عين ولا أقل من ذلك )


لأن من أوكله الله تعالى إلى نفسه يكون على خطر عظيم متى علمنا أن النفس حيّة تسعى ليّن مسها قاتل سمها كما قتلت ابليس لعنه الله من قبل حيث أوكلته الحضرة العلية لنفسه فصار من شأنه ما صار من الكفر والشرك والفساد والإفساد والضلال والإضلال لأن بيت القصيد أن تكون مع ربك ضد نفسك ولا تكون مع نفسك ضد ربك أبدا ..



 لذلك قال سيدنا عيسى عليه السلام في معرض جوابه { إِن كُنتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ }  ما قال " لم أقله " أي لم يدافع عن نفسه ولو بحق أمام الحضرة العلية لعلمه بما قاله من التحقيق { تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلَا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ } 

لذا قال الأستاذ قدس الحق سره ( وَأوْضَحْتَ مَعَالِمَهَا لِمَنْ كَانَ أكْبَرَ هَمِّهِ مَعْرفَةُ نَفْسِه .. ) أي أوضحت معالم عوالم تلك المظاهر لمن عرف نفسه وعمل لأجل ما قاله ( وَالتَّمَتّعُ بلَذَّةِ أُنْسِهِ ) أما الذي لم يكن أكبر همه معرفة نفسه فلا ينتظر أن يتمتع بلذة أنسه

بيد أن المناجي رحمه الله تعالى أشار هنا إلى مشهدين من مطالبه الأول الشرب من حياض معالم عوالم بحر النور الأعظم وكنز السر المطلسم وهو قوله ( اسْقِنِي مِنْ حيَاضِ مَعَالمِ عَوالمِ بَحْرِ نورِكَ الأعْظمِ وَكَنْزِ سِرِّكَ المُطلْسمِ حَتَّى لا يَبْقَى للسِّوى )


والثاني توضيح معالم عوالم المظاهر متى علمت أن التوضيح من الوضوح وهو من معاني الضحى وهو أعلى من مجرد البيان على اعتبار أن البيان كشف والتوضيح شهود ورؤية لذا ورد المتن هنا بصيغة المخبر عن حصول ذلك التوضيح بالنسبة للمؤلف رضي الله عنه ( وَأوْضَحْتَ مَعَالِمَهَا لِمَنْ كَانَ أكْبَرَ هَمِّهِ مَعْرفَةُ نَفْسِه وَالتَّمَتّعُ بلَذَّةِ أُنْسِهِ ) مشيرا لنفسه في معرض  التوجيه والنصيحة لغيره وهذا الإجمال من جوامع الكلم والمناجاة حافلة بذلك 


لذا كان المطلبان متلازمين لأن العارف الكامل من يكون ظاهره شريعة وباطنه حقيقة بخلاف العارف الناقص كالمجذوب أو من تستهلكه الأحوال فيصير تحت حكمها فهو وإن كان معذورا عند أهل الحقيقة يكون معاتبا عند أهل الشريعة لا يقتدى به في مقام الطريقة لأنه لم يحفظ كتاب الله من الزيغ والطغيان ولم يكتب حديث رسول الله باتباعه لسيد ولد عدنان صلى الله عليه وسلم

بقيت مسائل من مفاهيم المتن كالفروق بين معاني الرجوع والدخول والخروج وأنواع الخروج ومنها الخروج المذموم من حضرة التوحيد والأدب كخروج ابليس لعنه الله تعالى المقول فيه { فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ } بيد أن الإكراه على الخروج هو اخراج وليس خروجا صادقا وهذا ما سيأتي عليه المؤلف رضي الله عنه عند قوله ( رَبِّ أدْخِلْنِي مُدْخَل صِدْقٍ وأخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ ) وسنأتي عليه إن شاء الله تعالى ..



..

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
علي الصوفي
علي الصوفي

ذكر عدد الرسائل : 1085
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف إلياس بلكا في الأربعاء 6 نوفمبر 2019 - 20:38

سؤال:
هذه الجملة : (لِمَنْ كَانَ أكْبَرَ هَمِّهِ مَعْرفَةُ نَفْسِه.)

هل المقصود منها المعنى نفسه لمقولة: من عرف نفسه عرف ربّه؟ 
وقد جاء ذكر النفس في الجملة مرتين: الأولى في سياق الذم وهو القيام بالنفس لا بالله، والثاني في سياق المدح أو الإرشاد وهو وجوب معرفة النفس. 
وهل ذكر النفس هنا في الحديث عن الخروج باسمه الظاهر إشارة إلى أن ظهور النفس هو أكبر حجاب للإنسان؟
جزاكم الله خيرا.
إلياس بلكا
إلياس بلكا

ذكر عدد الرسائل : 45
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 15/05/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف علي الصوفي في الأحد 10 نوفمبر 2019 - 13:14

إلياس بلكا كتب:سؤال:
هذه الجملة : (لِمَنْ كَانَ أكْبَرَ هَمِّهِ مَعْرفَةُ نَفْسِه.)
هل المقصود منها المعنى نفسه لمقولة: من عرف نفسه عرف ربّه؟ 

مقولة " من عرف نفسه عرف ربه " شرحها وفسر معناها المراد غير واحد من ساداتنا العارفين الجامعين بين الشريعة والحقيقة من أصحاب الطريقة وما ذكره المؤلف رضي الله عنه وجزاه عن أتباعه والمسلمين خيرا في قوله " لمن كان أكبر همه معرفة نفسه " يدخل في معنى تلك المقولة لأن المحصلة واحدة بالنهاية
وقد جاء ذكر النفس في الجملة مرتين: الأولى في سياق الذم وهو القيام بالنفس لا بالله، والثاني في سياق المدح أو الإرشاد وهو وجوب معرفة النفس. 
وهل ذكر النفس هنا في الحديث عن الخروج باسمه الظاهر إشارة إلى أن ظهور النفس هو أكبر حجاب للإنسان؟

ليس متعلق المعنى المراد هنا بذم أو مدح لأن هذا معلوم للخاص والعام وهو من تحصيل الحاصل فجاز استنباط ذلك من المتن من حيث ذم النفس عادة في كل حال لا من حيث مدحها لأن النفس لا تمدح ولا يجوز الثناء عليها مطلقا بيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يستعيذ في كل خطبة من خطبه الشريفة من شرّ النفس وسيء العمل فيقول ( نعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا ) وهو صاحب المقام المحمود فضلا عن غيره من سائر الوجود 

لكن لما كان المناجي رضي الله عنه في حالة التوجه إلى ربه راجيا الثبات على دوام توحيده وشهوده سأله أن لا يحجبه عن مشاهدة نور توحيده عند خروجه إلى عوالم الفرق حيث مظاهر الكائنات وأفراد آثار الأسماء والصفات حيث تمكينه في مشهد { فَأَيْنَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجْهُ اللَّه } لذا قال (وَأَخْرِجْنِي يَا ظَاهِر بِكَ لعَوالِمِ المَظَاهِِر التِّي حَجَبْتَ عَنْهَا مَنْ قَامَ فيهَا بِنَفْسِهِ ) فقوله ( التِّي حَجَبْتَ عَنْهَا مَنْ قَامَ فيهَا بِنَفْسِهِ ) كأنه يقول ( ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين ولا أقل من ذلك )

وهذا نظير قول القاصدين من أهل السلوك وهم في مقام السير إلى حضرة ملك الملوك من قطع مراحل التعريف ومنازل البيان في عالم الإيقان كما في الآية الكريمة { رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَٰذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ } الشاهد قولهم {رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ } لأن هذا الإخبار منهم عن أحوال أهل النار من الخزي والبوار دخل في سياق الدعاء بسبب يقينهم أن النار دار حجاب عن رب الأرباب وهم لا يحبون هذا النوع من العذاب الذين يرونه خزيا ما بعده خزي لذلك أعادوا الإستعاذة من الخزي بسؤال ربهم أن يقيهم منه { رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدتَّنَا عَلَىٰ رُسُلِكَ وَلَا تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لَا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ } 

الشيء بالشيء يذكر فكان ذكر الأستاذ رضي الله عنه لأحوال النفس وهو في معرض التوجه بالدعاء في حضرة الصفاء بعد أن كشف له ربه عن خزائن رحمته وفتح له باب فضله وعطائه قصد طلب الحماية الربانية وذلك بالوقاية من شرور تلك النفس كأن يكله إليها طرفة عين أو أقل من ذلك لأن من أحكام عالم الفرق الخشية من الظهور بالنفس فينحجب العبد عن ربه ثم ينحجب ضرورة عن معرفة حدود نفسه من كونه عدما محضا وفناء ليس له وجودا مستقلا عن ربه إذ لا قيام للعبد في وجوده وللوجود إلا بالله { اللهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ } وقد ورد من دعائه عليه الصلاة والسلام ( اللهم لك الحمد أنت قيوم السموات والأرض ومن فيهن ) 

فلا يتعلق الأمر كما قدمنا بمدح أو ذم لأن هذا من تحصيل الحاصل إنما في معرض المناجاة والدعاء بصيغ يمليها الوارد الرباني يجوز استنباط معان غزيرة يستفيد منها المبتدي والمتوسط والمنتهي سقنا بعضها في الأعلى لأن الأمن من مكر النفوس لا يضمنه لنفسه بعد الأنبياء والمرسلين من أهل العصمة عليهم السلام أحد { أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلَا يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ } بل يبقى الحفظ الرباني الذي يحل محل العصمة ولله الحمد والمنة في كل منزلة ومقام لقوله تعالى { فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ } 

بيد أن معرفة النفس تتمثل في مراتب ثلاث : 
- معرفتها من حيث الوجود والعدم أي من حيث وجود ذاتيها قال تعالى { كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ ويبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ } 
- معرفتها من حيث وجود صفاتها كالعجز والفقر والذل الخ ... أوصافها التي لا تنفصل عنها بحال قال تعالى { يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ } 
- معرفتها من حيث أعمالها الصالحة وهذا أمر مرغوب حسن { إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَبًا وَرَهَبًا وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ } أو أفعالها الطالحة بسبب وجود أمراضها كالرياء والكبر والحسد والحقد والشح والبخل والنفاق .. وهذا يتطلب تزكيتها وتربيتها وتأديبها قال تعالى { فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا } وقال جل شأنه { وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا } 

والله تعالى أعلم وأحكم 
..

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
علي الصوفي
علي الصوفي

ذكر عدد الرسائل : 1085
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين - - صفحة 3 Empty رد: مذاقات الواصلين من رحيق مختوم - مرآة الذاكرين -

مُساهمة من طرف إلياس بلكا في الأحد 17 نوفمبر 2019 - 1:24

شكرا كثيرا على جوابكم. نفعنا الله به وبكم.
إلياس بلكا
إلياس بلكا

ذكر عدد الرسائل : 45
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 15/05/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 3 من اصل 3 الصفحة السابقة  1, 2, 3

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى