بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» تكلف صناعة التراجم
أمس في 14:15 من طرف علي

» أنواع الكتّاب وأصناف المؤلفين
أمس في 11:23 من طرف محمد حنان

» لماذا البكاء في سماع المديح أشد منه في سماع القرآن
السبت 22 سبتمبر 2018 - 21:57 من طرف محمد كمال

» مراجعة وتجديد في المنتدى
السبت 22 سبتمبر 2018 - 13:15 من طرف إلياس بلكا

» الفرق بين المنتديات والفيسبوك
السبت 22 سبتمبر 2018 - 10:48 من طرف Dalia Slah

» لاتحقرن من المعروف شيئا
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 - 5:33 من طرف عابرسبيل

» مَتَى يا كرامَ الحَيِّ عَيْنِي تَراكُمُ ..
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 - 2:05 من طرف علي

» من كلام الامام عبدالله الحداد
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 23:48 من طرف الشاذلي الحموي

» الغنى كله في تفويض الامر لله ..
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 21:34 من طرف عبدالله حرزالله

» إذا المرء لم يرعاك إلا تكلفا
الإثنين 17 سبتمبر 2018 - 7:38 من طرف Abdullah

» تذكير الأصدقاء
الأحد 16 سبتمبر 2018 - 22:24 من طرف بلقيس

» شيخي هو السبب ولا تلوموني - يسار الحباشنة ِ
الأحد 16 سبتمبر 2018 - 19:48 من طرف أبو أويس

» اللإحسان الرّكن الثّّالث للدّين
السبت 15 سبتمبر 2018 - 23:31 من طرف سلطان

» تقييمات وإحصائيات في المنتدى
السبت 15 سبتمبر 2018 - 17:54 من طرف أبو أويس

» بمناسبة مرور 10 سنوات على تسجيلي في المنتدى
السبت 15 سبتمبر 2018 - 3:24 من طرف Dalia Slah

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
سبتمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

اليومية اليومية


خاطرة

اذهب الى الأسفل

خاطرة

مُساهمة من طرف علي في الثلاثاء 13 ديسمبر 2016 - 1:53

بسم الله الرحمان الرحيم 
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وآله وصحبه 


أمّا بعد : 

فاعلم أيّها الطائر الغريب  المغرّد  بحداء الروح على أنغام الشداة والحداة في عوالم الأكوان بكلّ لون من عبرات البوح وجراح النوح أنّ معاني الجمال تدور رحاها بين حبّ قديم ووصال حميم  وبين طهر قدس عذراء ودلال حسناء وسمت عنقاء  وبين أوزان وتقاسيم ألحان .. 


هناك عجزت الألفاظ والعبارات عن حمل أمانة سرّ الجمال في بحر المحبّة ( إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُوماً جَهُولاً ) 

حاشا أن تكون  معاني الجمال مجرد صور قائمة في مظاهرها الحسناء أو بدائع نُظم مادية بيضاء أو خضراء , شقراء أو زرقاء , إنّما هي خرير هوامس من صنوف تلونات في مختلف الأحوال والمقامات ..


هناك حبيبي بحر الحزن العميق الذي من ولجه غرق فيه ولا يقدر على النجاة منه ..


فأنّت منه وفيه كافة الذرات وتنادت حقائقه إلى مأدبة الفقر والعجز حيث حِلق مجمع الثكالى ومارستان المجاذيب الحيارى .. 


وتاه به العلم في فيافي تيه وسعه فيئس منه وزهد فيه وتمنى لو كان نسيا منسيا عنده


كن مراقبا لتوجه بوصلة علمك أكثر من حرصك ومراقبتك لقسط ما حصلته منه 

لئلاّ يسلك بك مسالك الضلال 
فاعلم أنّ حقيقة زاد الأعمال التقوى , وحقيقة زاد الأحوال المحبّة , وحقيقة زاد المقامات الأدب والعلم 

فعلم بلا تقوى كعمل بلا حال وحال بلا محبة كعمل بلا علم 

هناك .. لم يبق غير بحر الدلال غرق فيه الحيارى  فلا ينجيهم من البحار سواه ثواب طهر الروح وقدسية المحبة هناك نطقت ألسنة المحاب بمطالب نهاية النوال فرصدتها جنود بحار قاهرية الجلال  فدكّ على مسامعها الجبل وخسف منها البصر ( فَخُذْ مَا آتَيْتُكَ وَكُن مِّنَ الشَّاكِرِين ) لئلاّ تغترّ أو تطغى فتتجبّر ( فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ ) حيث أنزله من مقام شهود عرفانه إلى مقام مراقبة إيمانه ثمّ رفعه إلى مقام إحسانه 

هناك أنطقهم وهم للكلام كارهون كالأم حملت جنينها كرها وأرضعته كرها ( حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا ) 
هناك ركبوا سفن الفقر تجري بهم في موج بحر العجز 


أقاموا وسكنوا حيث ارتحلوا أو استوطنوا في مجاري الأقدار وسلّموا بعد عناد من النفس شاق طويل وهدؤوا بعد حرّ من تدبير واختيار


هناك غلبت الرحمة على قلوبهم لما كوشفوا به من العلم المصون فعذروا الخلائق  ( التمس لأخيك سبعين عذرا ) فكانوا إليهم أحسن رسل إذ خاطبوهم بحسب ما تمليه أقلام حقائقهم ولاطفوهم من حيث فخامة أقدار رقائقهم ..
لا علم إلا ما مزج بصرف التوحيد ومعارف التجريد والتفريد 
قال عليه الصلاة والسلام ( كلّ ميسّر لما خلق له ) 
هنا مكمن سرّ العلم ( ليَمِيزَ اللَّهُ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَيَجْعَلَ الْخَبِيثَ بَعْضَهُ عَلَىٰ بَعْضٍ .. ) 


هذا كي تعلم أن شأن المعارف أمر جليل وسرّ خطير ( قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ ) 

_________________
إِلَهي لا تُعَذِّبني فَإِنّي     مُقِرٌّ بِالَّذي قَد كانَ مِنّي  
يَظُّنُ الناسُ بي خَيراً وَإِنّي      لَشَرُّ الخَلقِ إِن لَم تَعفُ عَنّي  
avatar
علي

ذكر عدد الرسائل : 925
العمر : 47
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى