بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» من وحي قوله تعالى " وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا .."
السبت 12 يناير 2019 - 1:14 من طرف علي

» أغلقت صفحتي على الفيسبوك
الإثنين 7 يناير 2019 - 11:52 من طرف محمد حنان

» ما حكم الشرع في زيارة مقامات آل البيت ورجال الله الصالحين؟
الجمعة 4 يناير 2019 - 20:09 من طرف أبو أويس

» سمير الصادقين بشرح مرآة الذاكرين
الثلاثاء 1 يناير 2019 - 13:24 من طرف أمة الله

» حينما أذهل القرآن قلب أفضل الشعراء
الثلاثاء 1 يناير 2019 - 9:56 من طرف عبدالله حرزالله

»  أشائر التنزيل في ذكر معاني ذبح إسماعيل 2
الجمعة 28 ديسمبر 2018 - 9:12 من طرف عبدالله حرزالله

» خطر هوى النفس
الجمعة 28 ديسمبر 2018 - 7:32 من طرف اماني احمد

» ناي القلوب
الجمعة 28 ديسمبر 2018 - 7:16 من طرف اماني احمد

» من معاني الفروق بين الدعوة والهداية
الجمعة 28 ديسمبر 2018 - 6:37 من طرف اماني احمد

» رب حامل فقه ليس بفقيه
الثلاثاء 25 ديسمبر 2018 - 14:34 من طرف Dalia Slah

» أشائر التنزيل في ذكر معاني ذبح إسماعيل
الأحد 23 ديسمبر 2018 - 14:33 من طرف Dalia Slah

» الوصيه الاسماعليه
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 8:28 من طرف صالح الفطناسي

» قبسات من معرفة معاني المقامات
الإثنين 10 ديسمبر 2018 - 14:21 من طرف علي

» هل للشيخ إسماعيل الهادفي كتب منشورة؟
الخميس 6 ديسمبر 2018 - 13:45 من طرف أبو أويس

» كلمات عن فهم علاقة المريد بشيخه
الأحد 2 ديسمبر 2018 - 15:30 من طرف علي

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
يناير 2019
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  

اليومية اليومية


أسئلة تخص المعترضين على التصوف

اذهب الى الأسفل

أسئلة تخص المعترضين على التصوف

مُساهمة من طرف أبو أويس في الجمعة 29 أغسطس 2008 - 17:12


السؤال الأول :ماهى أهم الدواعى والأسباب للاعتراض على الصوفية ؟

جـــ - يقول الإمام أبو العباس أحمد بن محمد الشهير ( زروق ) ما ظهرت حقيقة فى الوجود إلا قوبلت بدعوى مثلها وإدخال ما ليس منها عليها بل وتكذيبها ... وأهم الأسباب للاعتراض على الصوفية :
- الاعتقاد بأنهم منفردون بعقائد وأحوال وأعمال وأقوال خارجة عن نطاق الشريعة المحمدية .
- الانكار من غير بحث والوقوف على حقيقة طريقهم وأصولها الصحيحة.
- عدم الوقوف على معانى اصطلاحاتهم ورموزهم ، مع أن الرمز موجود فى الشريعة .. ولا تنسى أيها المتعلم أن لكل علم شرعى أو غيره رموزه واصطلاحاته .
- اتساع الأفق العلمى عند أئمة الصوفية ، لاتتسرع فى الحكم على هذه العبارة وإلا فاعترض على قولع تعالى :{ يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ }(269) البقرةوقوله تعالى : { فَوَجَدَا عَبْدًا مِنْ عِبَادِنَا آَتَيْنَاهُ رَحْمَةً مِنْ عِنْدِنَا وَعَلَّمْنَاهُ مِنْ لَدُنَّا عِلْمًا } (65)الكهف إفهم قبل الإعتراض.
- محبة الجدال وهو أسلوب الخالى من الحال الصحيح المصحح لصلته بربه والمعرف له الطريق الأقوم الذى من أجله خلق الإنسان ، ولو أنه اهتدى للمطلوب منه وعرف قدر نفسه لرٌٍٍِحم من الجدال وذاق حلاوة القرب من الرب فأحب الحق وأحب هله .
- الحسد .. ولو أن المنكر سلك بالفعل طريقهم وتخلق بأخلاقهم لازداد علما إلى علمه ولكن هكذا كانت سنة الله فى خلقه . وهناك اسباب أخرى سوف نذكرها لاحقا .

السؤال الثانى :ماهو موقف التصوف من الشرع الشريف ؟

جـــ : ذكرنا فى كلمة الموقع انه يجب أن نعرف أقوال الأئمة فى أى أمر ولا ننظر إلى الأتباع وإجابة على هذا السؤال سوف نذكر كلام الأئمة الكبار فى التصوف من كتبهم ، ونبدأ بالشيخ محى الدين بن عربى الذى تعرض لهجوم كبير بسبب عدم فهم أقواله :
- يقول رضى الله عنه فى الباب السادس ومائة ( 106 ) من كتابه الفتوحات المكية [ وما لنا طريق الا على الوجه المشروع ] وأقوال أخرى فى الأبواب 108- 113 - 146 - 148 . بنفس المفهوم ، من أراد الرجوع فليرجع إليها
- وقال ايضا رحمه الله فى كتاب مواقع النجوم :
فنجاة النفس فى الشـرع فلا ....... تك إنسانا رأى ثم حــرٍٍِم
واعتصم بالشرع فى الكشف فقد .. فاز بالخير عبيد قد عصم
- وقال رحمه الله فى نفس الكتاب السابق :
ما نال من خلى الشريعة جانبا ......... شيئا ولو بلغ السماء مناره

السؤال الثالث : ماهو معنى اسم التصوف ؟ وما مصدره ؟ وما معناه ؟

جـــ : التسمية فى حد ذاتها لا تسبب اشكالا طالما ان مضمونها موافق للكتاب والسنة والاجماع ...... فمثلا مصطلح ( الصحبة والصحابة ) وكذلك ( التابعى ) ومصطلح ( الزهد والزهاد) وكذلك ( الفقيه والفقهاء ) لماذا لم يعترض عليه أحد
قيل فى معنى إسم التصوف اقوال كثيرة منها:
- أنه مأخوذ من {الصوف} اقتداءا بالأنبياء صلوات الله عليهم والأولياء والصالحين والزهاد رضى الله عنهم ، بمعنى أن التسمية ترجع الى الهيئة واللباس ، كما فى تسمية الحواريين نسبة الى ما يلبسونه من البياض
- وقيل يرجع الى {الصفاء} والمعنى صفاء النفس من كدوراتها وقاذورات اخلاقها . مع أنه قد لا يستقيم من جهة الاشتقاق اللغوى ولكن المعنى مشترك .
- وقيل يرجع الى {اهل الصفة} وهم فقراء الصحابة الذين كانوا فى صُفة المسجد النبوى ، وهنا ايضا قد لا يتفق الاشتقاق اللغوى ولكن الحال مشترك .
- وهناك تعريفات توقفك على معنى التصوف مصدرها ائمة التصوف منها :
ـ أ ـ التصوف ضبط حواسك ومراعات انفاسك [ الامام الشبلى ]...........
- ب ـ التصوف اسقاط رؤية الخلق ظاهرا وباطنا [ الامام الطوسى ] ..
- ج ـ التصوف مراقبة الاحوال ولزوم الأدب [ احمد الجريرى ] .
- د ـ التصوف خلق فمن زاد عليك فى الخلق زاد فى التصوف [ الباقر ]
- هـ ـ الصوفى مسلم مجتهد . [ محمود الحسينى ]
- و ـ التصوف هو الدخول فى كل خلق سنى والخروج من كل خلق دني [ ابو محمد الجريرى ]
* يقول الإمام السهروردى فى كتاب عوارف المعارف ( اقوال المشايخ فى ماهية التصوف تزيد على ألف قول ويطول نقلها)

وفي كل ذلك رحمة بالأمه والله تعالى أعلم


تم بحمد الله الرد على الأسئلة
من فضيلة الشيخ
محمد أمين حسن
avatar
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1367
العمر : 59
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أسئلة تخص المعترضين على التصوف

مُساهمة من طرف أبو أويس في الخميس 5 أبريل 2012 - 20:49




للرفع


_________________
avatar
أبو أويس

ذكر عدد الرسائل : 1367
العمر : 59
الموقع : مواهب المنان
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى