مواهب المنان
مرحبا بزائرنا الكريم
يمكنك تسجيل عضويتك لتتمكن من معاينة بقية الفروع في المنتدى
حللت أهلا ونزلت سهلا

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

مواهب المنان
مرحبا بزائرنا الكريم
يمكنك تسجيل عضويتك لتتمكن من معاينة بقية الفروع في المنتدى
حللت أهلا ونزلت سهلا
مواهب المنان
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» رسالة من شيخنا سيدي إسماعيل الهادفي رضي الله عنه لبعض المحبين
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالجمعة 24 يونيو 2022 - 17:09 من طرف أبو أويس

» الاتبياء و المرسلين 25
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالخميس 2 يونيو 2022 - 14:47 من طرف صالح الفطناسي

» صلاة النور المضيء
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالخميس 2 يونيو 2022 - 14:39 من طرف صالح الفطناسي

» سؤال لأهل المحبة و الصّفاء و الصّدق و النّوال
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالسبت 14 مايو 2022 - 16:46 من طرف أبو أويس

» الأعمال صور قائمة وأرواحها وجود سر الإخلاص فيها
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالأحد 8 مايو 2022 - 15:22 من طرف أبو أويس

» لماذا قيل: لا يفتى ومالك في المدينة
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالسبت 16 أبريل 2022 - 18:49 من طرف أبو أويس

» المصطفى في عيون بعض محبيه
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالأربعاء 13 أبريل 2022 - 14:18 من طرف أبو أويس

» من روائع القصائد النبويَّة
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالثلاثاء 22 مارس 2022 - 16:55 من طرف أبو أويس

» من روائع القصائد النبويَّة
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالثلاثاء 22 مارس 2022 - 16:53 من طرف أبو أويس

» اللإحسان الرّكن الثّّالث للدّين
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالإثنين 7 مارس 2022 - 22:45 من طرف ابو اسامة

» صلاة المدد
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالجمعة 14 يناير 2022 - 19:53 من طرف صالح الفطناسي

» صلاة االتجاء
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالإثنين 10 يناير 2022 - 8:54 من طرف صالح الفطناسي

» صلاة هو
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالأحد 2 يناير 2022 - 22:06 من طرف صالح الفطناسي

» النداء
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالأربعاء 29 ديسمبر 2021 - 20:14 من طرف صالح الفطناسي

» الدنيا و ما لها
أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Icon_minitimeالأربعاء 29 ديسمبر 2021 - 19:04 من طرف صالح الفطناسي

منتدى
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل. "
قال أحمد الخرّاز: " صحبت الصوفية ما صحبت فما وقع بيني وبينهم خلاف، قالوا: لماذا، قال: لأني كنت معهم على نفسي"
يونيو 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية


أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم

2 مشترك

اذهب الى الأسفل

أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Empty أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم

مُساهمة من طرف mohammadi soufi السبت 22 أكتوبر 2011 - 11:52

مقال للشيخ المحدّث فريد الباجي بعنوان : 14 دليلا على استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم :

1- أخرج البخاري في التّاريخ الكبير (3/2/210) و ابن السنّي في عمل اليوم و اللّيلة ( رقم 628) و ابن أبي حاتم في العلل (2/190) و الحاكم في المستدرك ( 1/526-527) بدون القصّة, و الطبراني في الدّعاء حديث ( رقم 1050) (1/1287-1289) بطوله, و في المعجم الكبير حديث ( رقم 8211) ( 9/17-18) بطوله, و في المعجم الصّغير (1/183-184) بطوله, و البيهقي في الدّلائل (6/167) بالمرفوع فقط و (6/167-168) بطوله, و الضّياء المقدسي في العدّة للكرب و الشّدة حديث (رقم 29) ص (64-65) و ابن عساكر في " أربعون حديثا " حديث ( رقم 12) ص (53-54) و الخركوشي في شرف المصطفى ( رقم 196) و سنده صحيح و له شواهد فقد رواه الترمذي في كتاب الدّعوات باب (119) حديث ( رقم 3578) (5/569) و النّسائي في عمل اليوم و اللّيلة حديث ( رقم 658-659) ص (417) و ابن ماجه في باب إقامة الصّلاة باب(189) ما جاء في صلاة الحاجة حديث ( رقم 1385) و أحمد في المسند (4/138) و عبد بن حميد في المنتخب من المسند حديث ( رقم 379) ص ( 147-148) و البخاري في التّاريخ الكبير (3/2/209-210) و الحاكم في المستدرك (1/313) و الطبراني في الكبير ( رقم 8611/2) (9/19) و الطبراني في الدّعاء حديث ( رقم 1051) (2/1289-1290) و ابن خزيمة في صحيحه حديث ( رقم 1219) ( 2/225-226) و ابن أبي حاتم في العلل (2/189-190) و البيهقي في دلائل النّبوّة ( 6/166)عَنْ أَبِي أُمَامَةَ بن سَهْلِ بن حُنَيْفٍ، عَنْ عَمِّهِ عُثْمَانَ بن حُنَيْفٍ: أَنَّ رَجُلاً،"كَانَ يَخْتَلِفُ إِلَى عُثْمَانَ بن عَفَّانَ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ فِي حَاجَةٍ لَهُ، فَكَانَ عُثْمَانُ لا يَلْتَفِتُ إِلَيْهِ وَلا يَنْظُرُ فِي حَاجَتِهِ، فَلَقِيَ ابْنَ حُنَيْفٍ فَشَكَى ذَلِكَ إِلَيْهِ، فَقَالَ لَهُ عُثْمَانُ بن حُنَيْفٍ: ائْتِ الْمِيضَأَةَ فَتَوَضَّأْ، ثُمَّ ائْتِ الْمَسْجِدَ فَصَلِّ فِيهِ رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ قُلْ: اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ وَأَتَوَجَّهُ إِلَيْكَ بنبِيِّنَا مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَبِيِّ الرَّحْمَةِ، يَا مُحَمَّدُ إِنِّي أَتَوَجَّهُ بِكَ إِلَى رَبِّي فَتَقْضِي لِي حَاجَتِي وَتُذَكُرُ حَاجَتَكَ، وَرُحْ حَتَّى أَرْوَحَ مَعَكَ، فَانْطَلَقَ الرَّجُلُ فَصَنَعَ مَا، قَالَ لَهُ، ثُمَّ أَتَى بَابَ عُثْمَانَ بن عَفَّانَ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ، فَجَاءَ الْبَوَّابُ حَتَّى أَخَذَ بِيَدِهِ فَأَدْخَلَهُ عَلَى عُثْمَانَ بن عَفَّانَ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ، فَأَجْلَسَهُ مَعَهُ عَلَى الطِّنْفِسَةِ حُنَيْفًا، فَقَالَ: حَاجَتُكَ؟ فَذَكَرَ حَاجَتَهُ وَقَضَاهَا لَهُ، ثُمَّ، قَالَ لَهُ: مَا ذَكَرْتُ حَاجَتَكَ حَتَّى كَانَ السَّاعَةُ، وَقَالَ: مَا كَانَتْ لَكَ مِنْ حَاجَةٍ فَأَذْكُرُهَا، ثُمَّ إِنَّ الرَّجُلَ خَرَجَ مِنْ عِنْدِهِ فَلَقِيَ عُثْمَانَ بن حَنِيفٍ، فَقَالَ لَهُ: جَزَاكَ اللَّهُ خَيْرًا مَا كَانَ يَنْظُرُ فِي حَاجَتِي وَلا يَلْتَفِتُ إِلَيَّ حَتَّى كَلَّمْتَهُ فِيَّ، فَقَالَ عُثْمَانُ بن حُنَيْفٍ: وَاللَّهِ مَا كَلَّمْتُهُ، وَلَكِنِّي شَهِدْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَتَاهُ ضَرِيرٌ فَشَكَى إِلَيْهِ ذَهَابَ بَصَرِهِ، فَقَالَ لَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: فَتَصَبَّرْ، فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، لَيْسَ لِي قَائِدٌ وَقَدْ شَقَّ عَلَيَّ، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:"ائْتِ الْمِيضَأَةَ فَتَوَضَّأْ، مَّ صَلِّ رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ ادْعُ بِهَذِهِ الدَّعَوَاتِ"، قَالَ ابْنُ حُنَيْفٍ: فَوَاللَّهِ مَا تَفَرَّقْنَا وَطَالَ بنا الْحَدِيثُ حَتَّى دَخَلَ عَلَيْنَا الرَّجُلُ كَأَنَّهُ لَمْ يَكُنْ بِهِ ضُرٌّ قَطُّ .وفي رواية: عَنْ عُثْمَانَ بْنِ حُنَيْفٍ:أَنَّ رَجُلًا ضَرِيرَ الْبَصَرِ أَتَى النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ ادْعُ اللَّهَ أَنْ يُعَافِيَنِي قَالَ إِنْ شِئْتَ دَعَوْتُ وَإِنْ شِئْتَ صَبَرْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ قَالَ فَادْعُهْ قَالَ فَأَمَرَهُ أَنْ يَتَوَضَّأَ فَيُحْسِنَ وُضُوءَهُ وَيَدْعُوَ بِهَذَا الدُّعَاءِ اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ وَأَتَوَجَّهُ إِلَيْكَ بِنَبِيِّكَ مُحَمَّدٍ نَبِيِّ الرَّحْمَةِ إِنِّي تَوَجَّهْتُ بِكَ إِلَى رَبِّي فِي حَاجَتِي هَذِهِ لِتُقْضَى لِيَ اللَّهُمَّ فَشَفِّعْهُ فِيَّ. قال الترمذي حسن صحيح
2- أخرج خرج ابن أبي شيبة في المصنّف (12/31-32) والبخاري في التاريخ الكبير (7/304) مختصرا والبيهقي في دلائل النبوّة (7/47) والخليلي في الإرشاد (1/314) عن مالك الدّار مولى عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال :" أصاب النّاس قحط في زمان عمر بن الخطاب رضي الله عنه، فجاء رجل إلى قبر النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال : يا نبي الله استسق الله لأمّتك فرأى النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال: ائت عمر، فأقرئه السّلام، وقل له : إنّكم مُسْقَوْن، فعليك بالكَيّس، الكيّس، قال : فبكى عمر، وقال : يا ربّي ما آلو إلاّ ما عجزت عنه".صحيح.
وقال الحافظ ابن حجر في الفتح (2/495): رواه ابن أبي شيبة بإسناد صحيح.
وله طريق آخر أخرجه عبد الرزاق في المصنّف (3/93-94).
3- أخرج الدارمي في السنن (1/47) عن أبي الجوزاء أوس بن عبد الله قال : قُحِط أهل المدينة قحطا شديدا فشكوا إلى عائشة، فقالت : انظروا قبر النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم، فاجعلوا منه كوًى إلى السّماء، حتّى لا يكون بينه وبين السّماء سقف. قال : ففعلوا، فمطرنا مطرا حتى نبت العشب، وسمنت الإبل حتى تفتّقت من الشّحم، فسمّي عام الفتق.
وهو حديث حسن.
قُحِط : احتبس عنهم المطر.
كُوًى : جمع كوّة وهي الفتحة.
4- أخرج الطبراني في المعجم الكبير - (ج 18 / ص 82) و من طريقه أبو نعيم في حلية الأولياء - (ج 1 / ص 445) و في معرفة الصحابة - (ج 23 / ص 396)و ابن الجوزي في العلل المتناهية - (ج 1 / ص 181) عَنْ أَنَسِ بن مَالِكٍ، قَالَ: لَمَّا مَاتَتْ فَاطِمَةُ بنتُ أَسَدِ بن هَاشِمٍ أُمُّ عَلِيِّ بن أَبِي طَالِبٍ، دَخَلَ عَلَيْهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَجَلَسَ عِنْدَ رَأْسِهَا، فَقَالَ:رَحِمَكِ اللَّهُ يَا أُمِّي، كُنْتِ أُمِّي بَعْدَ أُمِّي، وتُشْبِعِينِي وتَعْرَيْنَ، وتُكْسِينِي، وتَمْنَعِينَ نَفْسَكِ طَيِّبًا، وتُطْعِمِينِي تُرِيدِينَ بِذَلِكَ وَجْهَ اللَّهِ وَالدَّارَ الآخِرَةَ، ثُمَّ أَمَرَ أَنْ تُغَسَّلَ ثَلاثًا، فَلَمَّا بَلَغَ الْمَاءُ الَّذِي فِيهِ كَافُورُ سَكَبَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِيَدِهِ، ثُمَّ خَلَعَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَمِيصَهُ، فَأَلْبَسَهَا إِيَّاهُ وَكَفَّنَهَا بِبُرْدٍ فَوْقَهُ، ثُمَّ دَعَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أُسَامَةَ بن زَيْدٍ، وَأَبَا أَيُّوبَ الأَنْصَارِيَّ، وَعُمَرَ بن الْخَطَّابِ، وَغُلامًا أَسْوَدَ يَحْفُرُونَ فَحَفَرُوا قَبْرَهَا، فَلَمَّا بَلَغُوا اللَّحْدَ حَفَرَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِيَدِهِ، وَأَخْرَجَ تُرَابَهُ بِيَدِهِ، فَلَمَّا فَرَغَ دَخَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: فَاضْطَجَعَ فِيهِ، ثُمَّ قَالَ:اللَّهُ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ وَهُوَ حَيٌّ لا يَمُوتُ، اغْفِرْ لأُمِّي فَاطِمَةَ بنتِ أَسَدٍ، ولَقِّنْهَا حُجَّتَها، وَوَسِّعْ عَلَيْهَا مُدْخَلَهَا، بِحَقِّ نَبِيِّكَ وَالأَنْبِيَاءِ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِي، فَإِنَّكَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ وَكَبَّرَ عَلَيْهَا أَرْبَعًا، وأَدْخَلُوها اللَّحْدَ هُوَ وَالْعَبَّاسُ، وَأَبُو بَكْرٍ الصِّدِّيقُ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُمْ .
اسناده ثقات وهو غريب من حديث عاصم والثوري تفرّد به روح بن صلاح وهو مختلف فيه وله شواهد ذكرتها في الشرف المبين
5- أخرج أَبُو الْحُسَيْنِ بْنُ بشران كما في مجموع فتاوى ابن تيمية - (ج 1 / ص 141) مِنْ طَرِيقِ أَبِي الْفَرَجِ ابْنِ الْجَوْزِيِّ فِي ( الوفا بِفَضَائِلِ الْمُصْطَفَى صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ) بسند جيد لا بأس به كما في سبل الهدى والرشاد - (ج 1 / ص 165)،وأبو عبد الله المزالي المرّاكشي في مصباح الظّلام (ص 26) كلهم من طريق أبي جَعْفَرٍ مُحَمَّدُ بْنُ عَمْرٍو حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ إسْحَاقَ بْنِ صَالِحٍ ثِنَا مُحَمَّدُ بْنُ صَالِحٍ ثِنَا مُحَمَّدُ بْنُ سِنَانٍ العوقي ثِنَا إبْرَاهِيمُ بْنُ طهمان عَنْ يَزِيدَ بْنِ مَيْسَرَةَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ سُفْيَانَ عَنْ مَيْسَرَةَ قَالَ قُلْت : يَا رَسُولَ اللَّهِ مَتَى كُنْت نَبِيًّا ؟ قَالَ لَمَّا خَلَقَ اللَّهُ الْأَرْضَ وَاسْتَوَى إلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَوَاتٍ وَخَلَقَ الْعَرْشَ : كَتَبَ عَلَى سَاقِ الْعَرْشِ مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ خَاتَمُ الْأَنْبِيَاءِ وَخَلَقَ اللَّهُ الْجَنَّةَ الَّتِي أَسْكَنَهَا آدَمَ وَحَوَّاءَ فَكَتَبَ اسْمِي عَلَى الْأَبْوَابِ وَالْأَوْرَاقِ وَالْقِبَابِ وَالْخِيَامِ، وَآدَمُ بَيْنَ الرُّوحِ وَالْجَسَدِ، فَلَمَّا أَحْيَاهُ اللَّهُ تَعَالَى : نَظَرَ إلَى الْعَرْشِ، فَرَأَى اسْمِي، فَأَخْبَرَهُ اللَّهُ: أَنَّهُ سَيِّدُ وَلَدِك، فَلَمَّا غَرَّهُمَا الشَّيْطَانُ تَابَا وَاسْتَشْفَعَا بِاسْمِي إلَيْهِ.
إسناده لا بأس به
6- وأخرجه الحاكم في المستدرك (ج2/ص672) والطبراني في المعجم الأوسط (ج6/ص313)والمعجم الصغير (ج2/ص182)والبيهقي في الدلائل(3/432) والآجري في الشريعة(1/372) وابن الجوزي في الوفا بتعريف فضائل المصطفى (ج 1 / ص 2) عَنْ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ مَرْفُوعًا وَمَوْقُوفًا عَلَيْهِ : أَنَّهُ لَمَّا اقْتَرَفَ آدَمَ الْخَطِيئَةَ قَالَ : يَا رَبِّ أَسْأَلُك بِحَقِّ مُحَمَّدٍ لَمَا غَفَرْت لِي قَالَ : وَكَيْفَ عَرَفْت مُحَمَّدًا ؟ قَالَ : لِأَنَّك لَمَّا خَلَقْتنِي بِيَدِك وَنَفَخْت فِيَّ مِنْ رُوحِك رَفَعْت رَأْسِي فَرَأَيْت عَلَى قَوَائِمِ الْعَرْشِ مَكْتُوبًا : لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ فَعَلِمْت أَنَّك لَمْ تُضِفْ إلَى اسْمِك إلَّا أَحَبَّ الْخَلْقِ إلَيْك . قَالَ : صَدَقْت يَا آدَمَ وَلَوْلَا مُحَمَّدٌ مَا خَلَقْتُك.
حسن لغيره
7- أخرج أبو الشيخ في طبقات االمحدثين بأصفهان - (ج 3 / ص 144) و الحاكم في المستدرك - (ج 10 / ص 6) وابن الجوزي في الوفا بتعريف فضائل المصطفى (ج 1 / ص 25) والثعلبي في الكشف والبيان (ج 9 / ص 266) والخلال في السنة - (ج 1 / ص 340) عن ابن عباس ، قال : « أوحى الله إلى عيسى ابن مريم : آمن بمحمد عليهما الصلاة والسلام ، وأمر أمتك من أدركه منهم أن يتبعوه ويؤمنوا به ، فلولا محمد ما خلقت آدم ، ولولا محمد ما خلقت الجنة ، ولولا محمد ما خلقت النار ، ولقد خلقت العرش على الماء فاضطرب فكتبت عليه لا إله إلا الله محمد رسول الله فسكن »
حسن لغيره.
8- وأخرجه الآجري في الشريعة - (ج 1 / ص 370) عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي الزِّنَادِ عَنْ أَبِيهِ أَنَّهُ قَالَ : مِنْ الْكَلِمَاتِ الَّتِي تَابَ اللَّهُ بِهَا عَلَى آدَمَ قَالَ : اللَّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُك بِحَقِّ مُحَمَّدٍ عَلَيْك . قَالَ اللَّهُ تَعَالَى : وَمَا يُدْرِيك مَا مُحَمَّدٌ ؟ قَالَ : يَا رَبِّ رَفَعْت رَأْسِي فَرَأَيْت مَكْتُوبًا عَلَى عَرْشِك : لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ، فَعَلِمْت أَنَّهُ أَكْرَمُ خَلْقِك . حسن لغيره.
9- وأخرجه ابن أبي الدنيا في الإشراف في منازل الأشراف ج1/ص114وابن عساكر في تاريخ مدينة دمشق (ج7/ص386) عن شيخ من أهل المدينة من أصحاب عبد الله بن مسعود قال: لمّا أصاب آدم الذّنب نودي: أن اخرج من جواري، فخرج يمشي بين شجرالجنّة فبدت عورته، فجعل ينادي العفو العفو، فاذا شجرة قد أخذت برأسه فظنَّ أنّها قد أُمرتْ به، فنادى: بحقِّ مُحمّد أَلا عفوتَ عنِّي. فَخُلِّيَ عنه، ثم قيل له: أتعرف محمدا؟ قال: نعم، قيل: وكيف؟ قال: لَمَّا نفختَ فيَّ يا ربِّ الرُّوحَ رفعتُ رأسي الى العرش، فاذا فيه مكتوب: محمد رسول الله، فعلمت أنَّك لم تخلق خلقا أكرم عليك منه.
حسن لغيره.
10- وأخرجه ابن عساكر في تاريخ مدينة دمشق (ج7/ص386) عن سعيد بن جبير قال: اختصم ولد آدم فقال بعضهم: أيّ الخلق أكرم على الله؟ قال بعضهم: آدم خلقه الله بيده وأسجد له ملائكته، قال آخرون: الملائكة الذين لم يعصوا الله، فقالوا: بيننا وبينكم أبونا، فانتهوا إلى آدم، فذكروا له ما قالوا، فقال: يابني إنَّ أكرم الخلق محمدا، ما إن نفخ فيَّ الرُّوح، فما بلغ قدميَّ حتى استويتُ جالسا، فبرق لي العرش، فنظرت فيه محمد رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فذاك أكرم الخلق على الله.
حسن لغيره.
11- أخرج أبو الشيخ في العظمة - (ج 3 / ص 78) عن محمد بن جعفر ، عن أبيه قال : كان من دعاء آدم عليه السلام : « رب ظلمت نفسي فاغفر لي وارحمني بحقّ محمد إنه لا يغفر الذنوب غيرك » ، فأوحى الله عز وجل إليه يا آدم ومن أين عرفت ذلك النبي الأمي ولم أخلقه بعد ؟ فقال آدم عليه السلام : « إني رأيت على العرش مكتوبا لا إله إلا الله محمد رسول الله فعلمت أن ذلك النبي من صلبي فبحق ذلك النبي إلا ما أطعمتني فأوحى الله عز وجل إلى جبرئيل أن اهبط إلى عبدي فهبط عليه جبرئيل صلى الله على نبينا وعليه وسلم وهبط معه بسبع حبات من حنطة فوضعها على يدي آدم عليه السلام ».
شاهد لا بأس به
12- وأخرجه ابن أبي الدنيا في الإشراف في منازل الأشراف ج1/ص114وابن عساكر في تاريخ مدينة دمشق (ج7/ص386) عن شيخ من أهل المدينة من أصحاب عبد الله بن مسعود قال: لمّا أصاب آدم الذّنب نودي: أن اخرج من جواري، فخرج يمشي بين شجرالجنّة فبدت عورته، فجعل ينادي العفو العفو، فاذا شجرة قد أخذت برأسه فظنَّ أنّها قد أُمرتْ به، فنادى: بحقِّ مُحمّد أَلا عفوتَ عنِّي. فَخُلِّيَ عنه، ثم قيل له: أتعرف محمدا؟ قال: نعم، قيل: وكيف؟ قال: لَمَّا نفختَ فيَّ يا ربِّ الرُّوحَ رفعتُ رأسي الى العرش، فاذا فيه مكتوب: محمد رسول الله، فعلمت أنَّك لم تخلق خلقا أكرم عليك منه.
حسن لغيره.
13- أخرج أبو الشيخ في العظمة - (ج 3 / ص 78) عن محمد بن جعفر ، عن أبيه قال : كان من دعاء آدم عليه السلام : « رب ظلمت نفسي فاغفر لي وارحمني بحقّ محمد إنه لا يغفر الذنوب غيرك » ، فأوحى الله عز وجل إليه يا آدم ومن أين عرفت ذلك النبي الأمي ولم أخلقه بعد ؟ فقال آدم عليه السلام : « إني رأيت على العرش مكتوبا لا إله إلا الله محمد رسول الله فعلمت أن ذلك النبي من صلبي فبحق ذلك النبي إلا ما أطعمتني فأوحى الله عز وجل إلى جبرئيل أن اهبط إلى عبدي فهبط عليه جبرئيل صلى الله على نبينا وعليه وسلم وهبط معه بسبع حبات من حنطة فوضعها على يدي آدم عليه السلام ».
شاهد لا بأس به
14- أخرج ابن عساكر في تاريخ مدينة دمشق (ج23/ص281) عن كعب الأحبار قال:أنّ الله أنزل على آدم عليه السلام عصيّا بعدد الأنبياء المرسلين ثم أقبل على ابنه شيث فقال أي بني أنت خليفتي من بعدي فخذها بعمارة التقوى والعروة الوثقى وكل ما ذكرت الله فاذكر إلى جنبه اسم محمد فإني رأيت اسمه مكتوبا على ساق العرش وأنا بين الروح والطين كما أني طفت السموات فلم أر في السموات موضعا إلا رأيت اسم محمد مكتوبا عليه وإن ربي أسكنني الجنة فلم أر في الجنة قصرا ولا غرفة إلا اسم محمد مكتوبا ولقد رأيت اسم محمد مكتوبا على نحور الحور العين وعلى ورق قصب آجام الجنة وعلى ورق شجرة طوبى وعلى ورق سدرة المنتهى وعلى أطراف الحجب وبين أعين الملائكة فأكثر ذكره فإن الملائكة تذكره في كل ساعاتها.

المصدر
mohammadi soufi
mohammadi soufi

ذكر عدد الرسائل : 35
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 19/05/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم Empty رد: أدلّة استحباب التوسّل برسول الله صلّى الله عليه و سلّم

مُساهمة من طرف ليال بن عمر الإثنين 24 أكتوبر 2011 - 10:24

بسم الله الرحمن الرحيم



متى غاب الحبيب محمد صلى الله عليه ة سلم عن احبابه

حتى تستدل قالو قلنا

حاشا ان يخيب من لاذ برسول الله

و اي دليل ارقى و اصدق من كثرة الصلاة عليه

و الله لاينساني الا من خليا ....الصلاة و السلام عليك يا رسول الله الصلاة و السلام عليك يا حبيب الله الصلاة و السلام عليك يا خير خلق الله
ليال بن عمر
ليال بن عمر

انثى عدد الرسائل : 17
العمر : 38
تاريخ التسجيل : 14/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى